First Published: 2016-12-31

لوحات الرسم تتنبأ بمرض باركنسون

 

انعكاسات المرض واضحة في لوحات مجموعة من الرسامين على غرار سالفادور دالي وفيليم دي كونينغ وجيمس بروكس، وتقنية التصوير الرقمي لتقييم درجة التعقيد فيها.

 

ميدل ايست أونلاين

دعوة للتفكير بما يحصل داخل الدماغ

واشنطن - أظهرت دراسة تستند إلى أعمال لسالفادور دالي وفيليم دي كونينغ، أن الرسامين الذين يعانون من مرضي باركنسون، يمكن تشخيص اصابتهم باكراً بفضل تحليل رسماتهم.

وأجريت الدراسة على 2092 لوحة، من بينها أعمال لفنانين عانيا من مرض باركنسون، هما سالفادر دالي ونورفال موريسو واخرين اصيبا بمرض الزهايمر، وهما فيليم دي كونيننغ وجيمس بروكس.

وشملت الدراسة أعمالاً لمارك شاغال وبابلو بيكاسو وكلود مونيه الذين لم يعانوا من أمراض من هذا النوع، في سبيل المقارنة.

وأوضح أحد معدي الدراسة والاستاذ في علم النفس في جامعة ليفربول اليكس فورسايت، أن تشخيص الإصابة بمشكلة صحية في أقرب وقت ممكن يشكل دائماً تقدماً.

ولجأ العلماء إلى التحليل "الكسيري" الذي يستخدم عادة للتمييز بين لوحة اصلية واخرى مقلدة. وسمحت تقنية التصوير الرقمي هذه بتقييم درجة التعقيد في اللوحات.

وأشارت الدراسة التي نشرت في مجلة "نوروسايكولودجي" الأميركية في حالتي دي كونينغ وبروكس، إلى تراجع كبير في تعقيدات لوحاتهما، اعتباراً من سن الأربعين أي قبل فترة طويلة من تشخيص اصابتهما بمرض الزهايمر.

وشخصت اصابة دي كونينغ بالمرض رسمياً العام 1989، في سن الخامسة والثمانين وبروكس في سن التاسعة والسبعين، وعلى صعيد دالي وموريسو، خلصت الدراسة الى ارتفاع في "البعد الكسيري" في منتصف عمرهما تلاه تراجع مع اقترابهما من سن الستين.

وشخصت اصابة دالي بمرض باركنسون في سن السادسة والستين، عندما بدأت يده اليمنى ترتجف بقوة. وكان موريسو في سن الخامسة والستين عند تشخيص اصابته.

وفي حالات شاغال ومونيه وبيكاسو اظهرت الدراسة ميلاً عكسياً اذ ان التعقيد ازداد في لوحاتهم عبر السنين.

وقال اليكس فورسايت إن تدفع هذه الدراسة الى التفكير بما يحصل داخل الدماغ قبل فترة طويلة من تشخيص المرض.

 

فرنسا تقر موازنة تعكس عددا من وعود ماكرون

موافقة برلمان طبرق على مقترحات أممية تقرب التسوية السياسية

الحريري يؤسس من القاهرة لعودة صلبة إلى لبنان

موافقة أممية على مقترح العراق لتسوية أزمة التعويضات مع الكويت

العبادي يرجئ اعلان هزيمة الجهاديين حتى دحرهم من الصحراء

24 قتيلا بهجوم انتحاري شمال بغداد

الدوحة تسعى لإحياء الوساطة الكويتية بعد فشل رهاناتها الخارجية

التحالف الدولي يقلص غاراته ضد الدولة الإسلامية

حرية الصحافة في العراق تفشل في الاهتداء لطريقها

قائد الجيش اللبناني يدعو للاستعداد لمواجهة إسرائيل

السودان مع سد النهضة لـ'استعادة المياه' من مصر

سوق العبيد يفتح على ليبيا أزمات دبلوماسية متلاحقة

فرنسا تسعى لدور أكبر كوسيط في الشرق الأوسط

أدنوك تنفذ خطة طموحة لخصخصة الأنشطة الخدمية وتوسيع شراكاتها

تصريحات متناقضة لحزب الله تعكس عمق أزمته

حماس تحمي علاقاتها مع إيران برفض وصف حزب الله بالإرهاب

صمت انتخابي تلفه مخاوف العزوف عن اقتراع المحليات بالجزائر

غياب الأمن يفاقم جراح القطاع الصحي بجنوب ليبيا

أربيل تستنجد بالمجتمع الدولي لرفع قيود بغداد على الإقليم

عون يدافع عن حزب الله لإخفاء تورطه في دعم الإرهاب


 
>>