First Published: 2017-01-04

'لا لا لاند' يظفر بالجائزة الكبرى لجمعية نقاد السينما الاميركية

 

فيلم المخرج داميان تشازيل يدور حول قصة حب بين ممثلة صاعدة وعازف موسيقى جاز في نيويورك.

 

ميدل ايست أونلاين

من الأفلام الأوفر حظا للفوز بجوائز أوسكار

واشنطن - واصل فيلم "لا لا لاند" هيمنته على فئة أفضل فيلم في موسم الجوائز السينمائية الحالي بفوزه بالجائزة الكبرى في حفل توزيع جوائز جمعية نقاد السينما في نيويورك الليلة الماضية.

وتدور أحداث الفيلم الموسيقي والرومانسي الذي أخرجه داميان تشازيل حول قصة حب بين ممثلة صاعدة وعازف موسيقى جاز في نيويورك ويعد من الأفلام الأوفر حظا للفوز بجوائز أوسكار هذا العام.

ومنحت الجمعية الممثل كيسي أفليك جائزة أفضل ممثل عن فيلم "مانشستر باي ذا سي" الذي أدى فيه دور رجل يصبح وصيا على ابن أخيه المراهق بعد وفاة شقيقه.

وحصلت الممثلة الفرنسية إيزابيل أوبير على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلمي "إل" و"ثينجز تو كام".

وقالت "أشعر وكأنني أنجبت توأما. إنه شعور رائع... وأعتقد أن الفيلمين يتحدثان بصدق شديد عن ظروف النساء بطريقة معاصرة للغاية".

وفازت الممثلة ميشيل وليامز بجائزة أفضل ممثلة في دور مساعد عن دوريها في فيلمي "مانشستر باي ذا سي" و"سيرتين ويمين".

وحصد فيلم "مونلايت" العديد من الجوائز من بينها أفضل ممثل في دور مساعد وأفضل مخرج وأفضل تصوير. ويحكي الفيلم قصة شاب أسود ينشأ في ظروف قاسية بمدينة ميامي الأميركية.

وتأسست جمعية نقاد السينما في نيويورك عام 1935 وهي من بين أقدم جمعيات النقاد في الولايات المتحدة وتعتبر جوائزها مؤشرا للفوز بالأوسكار.

 

تمسك أممي باتفاق الصخيرات لإنهاء الأزمة السياسية في ليبيا

الامارات تدعو إلى التصدي بقوة أكبر لأنشطة إيران التوسعية

قادة الميليشيات الموالون لإيران يخوضون الانتخابات في العراق

الموصل تحتفل بالنصر على الدولة الإسلامية

صندوق النقد الدولي يضغط على تونس لمواجهة عجز مثير للقلق

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

بروكسل تدفع لتسريع وتيرة ترحيل المهاجرين من ليبيا

لبنان يخطو نحو الدخول لنادي الدول النفطية

سوريا ولبنان يعيدان فتح معبر حدودي مغلق منذ 2012

صدمة من احتمال منع النساء من العمل قرب المساجد في كيبيك

القاهرة تفرج عن 300 سوداني اعتقلوا في حلايب

قذاف الدم يتهم الغرب بتكريس النزاع في ليبيا


 
>>