First Published: 2017-01-04

بعد تجاهل أهميته.. 'المسراق' يلتحق بقائمة أعضاء الجسم

 

'المسراق' يرفع مجموع الأعضاء البشرية إلى 79 عضوًا، ويغلف معظم أعضاء البطن، واكتشافه يقود إلى علاجات جديدة.

 

ميدل ايست أونلاين

وظيفته لا تزال مجهولة

كوبنهاغن - كشفت دراسة جديدة عن عضو جديد في الجسم كان يعتقد في السابق بأنه جزء من هيكل الجهاز الهضمي، ليرتفع بذلك مجموع الأعضاء البشرية إلى 79 عضوًا.

الدراسة أجراها باحث في مستشفى جامعة "ليميريك" في الدنمارك، ونشر نتائجها الأربعاء، في دورية "لانسيت" الطبية.

وأوضحت الدراسة أن العضو الجديد يطلق عليه اسم "المسراق" (Mesentery)، وهو طية مزدوجة من الغشاء البريتوني (أكبر غشاء مصلي في الجسم)، الذي يغلف تجويف البطن والحوض، ويغطي معظم أعضاء البطن.

ويتم حاليا تدريس طلاب الطب "المسراق" على أنه عضو مستقل، كما أن كتاب الطب الشهير "جريز أناتومي" أعاد تعريفه وفقاً للاكتشاف الجديد.

وأشارت الدراسة إلى أن "المسراق" كان يعرف سابقاً على أنه طية مزدوجة من الغشاء تربط الأمعاء بجدار البطن، وتم وصفه من قبل العالم الإيطالي ليوناردو دا فينشي في عام 1508، إلا أنه تم تجاهل أهميته على مدى قرون من الزمن.

وأضافت أنه رغم وجود 5 أعضاء رئيسية في جسم الإنسان، وهي القلب والدماغ والرئتين والكليتين والأعضاء الحيوية، إلا أنه يوجد 74 عضواً آخرين من بينهم "المسراق" يلعبون أدواراً حيوية في الحفاظ على صحتنا، ليكون مجموع الأعضاء 79 عضوًا.

وأشارت أن الطلاب والباحثين في مجال الطب يعملون حاليا على دراسة وظائف العضو الجديد، وتأثيره على أمراض البطن، ما يمكن أن يقود في النهاية إلى علاجات جديدة.

وقال الدكتور كالفين كوفي، مُكتشف العضو الجديد "إن وظيفة (المسراق) لا تزال مجهولة، إلا أن هذا الاكتشاف سيفتح آفاقاً جديدة في مجال العلوم".

 

عملية أمنية استباقية تنجح في احباط اعتداء على كنيسة في مصر

مالي تأمل في تطبيق فعلي لاتفاق الجزائر المتعثر

السيسي يصادق على اتفاقية منح سيادة تيران وصنافير للسعودية

قطر تعمق ورطتها بإتباع سياسة الهروب من الواقع

برنامج حكومي بإجراءات تقشفية ينذر بوضع صعب في الجزائر

القوات العراقية تفتح ممرات لتحرير المدنيين بالموصل القديمة

فقط في طهران والدوحة يدينون الإرهاب ويدعمونه

خلايا نائمة تصحو في شرق الموصل

تيلرسون يتدخل لحذف العراق من قائمة تجنيد الأطفال


 
>>