First Published: 2017-01-04

القاهرة تدعو بغداد لتسريع توريد مليون برميل من النفط

 

مصر تعتبر أن تفعيل الاتفاق سيسد احتياجات العراق من المشتقات النفطية ويوفر لها الخام اللازم خاصة بعد توقف الإمدادات من أرامكو.

 

ميدل ايست أونلاين

البحث عن بدائل لكميات المشتقات البترولية

القاهرة - قال مصدر مسؤول في وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، الأربعاء، إن بلاده طلبت من العراق سرعة تفعيل اتفاق توريد مليون برميل من خام البصرة لتكريرها في مصافي القاهرة.

وأضاف المصدر أنه كان من المفترض أن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ مطلع العام الجاري. ولم يوضح المصدر أسباب عدم تفعيل الاتفاق.

ووقعت مصر والعراق الاتفاق في مارس آذار 2016، وخضع للمناقشة مجددا أثناء زيارة وزير البترول المصري طارق الملا إلى بغداد في نهاية أكتوبر تشرين الأول.

وترى مصر أن الاتفاق حال تفعيله، سيصب في مصلحة البلدين، لأنه سيسد احتياجات الجانب العراقي من المشتقات النفطية، إضافة إلى توفير الخام الذي ترغب القاهرة في شرائه، وخاصة بعد أزمة أرامكو السعودية.

وتعمل شركات مصرية حالياً في البصرة في مجالات النفط والغاز؛ وهيئة البترول المصرية شريك في الحقل النفطي "بلوك 9"، جنوبي العراق، بنسبة 10%.

وتسعى مصر جاهدة لتوفير بدائل لكميات المشتقات البترولية وتبلغ 700 ألف طن شهرياً، التي أوقفتها شركة "أرامكو" السعودية منذ مطلع أكتوبر الماضي، دون إبداء أسباب الوقف.

وفي ديسمبر كانون الأول، استقبل وزير البترول المصري، السفير الكويتي لدى القاهرة محمد صالح الذويخ، لبحث مجالات التعاون المشترك في مجال البترول والغاز، ويشمل التعاقد على استيراد كميات من البترول الخام الكويتي لتكريره بمعامل التكرير المصرية، واستيراد كميات من السولار من مؤسسة البترول الكويتية، بتسهيلات في السداد.

 

جيمس ماتيس في العراق ليس لأجل الاستيلاء على النفط

الاستقرار قبل الحوار في رؤية حفتر لتسوية الأزمة الليبية

الدولة الإسلامية تعلن هدفها الأول في مصر: قتل المسيحيين

السراج يأمل بوساطة الروس في ليبيا بعد تعثر المصريين

الإمارات تبرم صفقات تسلح بـ1.2 مليار دولار في افتتاح معرض ايدكس

وديعة سعودية بملياري دولار لإنقاذ العملة اليمنية من الانهيار

العراقيون يطهرون باطن الأرض وظاهرها من آثار داعش

إستراتيجية حماية المدنيين تثير انقسامات في الموصل

تفجيرات في الشرق مع تقدم القوات العراقية نحو مطار الموصل

السعودية ترفض حوارا مع إيران 'الراعي الرئيسي للإرهاب '

اندلاع المعركة الحاسمة في غرب الموصل


 
>>