First Published: 2017-01-09

مدرب ايفرتون في حاجة لتعزيز فريقه بعد خيبة الكأس

 

المدرب كومان يريد من ناديه 'ايفي' التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الشتوية بعد الخسارة امام ليستر سيتي.

 

ميدل ايست أونلاين

لندن - من فتحي عبدالعزيز

كومان يبحث عن الافضل

طالب رونالد كومان مدرب ايفرتون المنافس في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم إدارة النادي بمد يد العون له ومساعدته على التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية بعد خروج فريقه من كأس الاتحاد الانكليزي السبت على يد ليستر سيتي.

وأهدر ايفرتون الذي لعب على أرضه تقدمه بهدف ليخسر 2-1 ويودع البطولة من الدور الثالث بفضل هدفين من النيجيري أحمد موسى لاعب ليستر سيتي بطل الدوري ليتقرب فريق كومان من الخروج بلا لقب لموسم آخر.

وقال كومان في تصريحات صحفية "أعرف ما نحتاجه حتى نحسن وضعنا وإذا ما تعاون معنا الجميع فربما ننجح في انجاز المهمة".

وتحدثت تقارير إعلامية عن رغبة ايفرتون في التعاقد مع لاعبي مانشستر يونايتد ممفيس ديباي ومورجان شنايدرلين وكشف كومان لإدارة النادي تفاصيل احتياجات الفريق بكل وضوح في ظل غياب الجناح يانيك بولاسي لنحو عام كامل بسبب الإصابة.

وأضاف المدرب الهولندي "أفكر في كل هذه الجوانب والإدارة على علم لأننا تحدثنا عما يحتاجه الفريق وهذه هي وظيفة مدير الكرة ستيف والش ووظيفتي".

وأوضح كومان "أتمنى أن يدرك الجميع ما نحن بحاجة إليه من أجل اللعب وتحقيق النتائج المرجوة والتوقعات".

وفي الدوري الانكليزي سيلتقي ايفرتون صاحب المركز السابع بين فرق البطولة العشرين على أرضه وبين جمهوره مع مانشستر سيتي الرابع في القائمة في 15 من الشهر الجاري.

 

الجهاديون يعوضون خسائر العراق وسوريا بـ'حسبة' في سيناء

أربعة قتلى بسقوط طائرة حربية تابعة للجيش الليبي

قمة عربية تثير قضايا كبرى مع آمال محدودة بحصول اختراقات

واشنطن تنفي مسؤوليتها عن مقتل مدنيين بسوريا

القمة العربية تعيد للقضية الفلسطينية زخمها

محكمة أوروبية ترفع العقوبات عن عائشة القذافي

التحالف الدولي يقر ضمنا بالمسؤولية عن مجزرة بالموصل

الأمم المتحدة تناشد العرب الوحدة لمواجهة الإرهاب

رفع العلم الكردي في كركوك رغم رفض العرب والتركمان

الدولة الإسلامية تشكل كتيبة عسكرية من الإيرانيين

المدنيون يفرضون 'تكتيكًا' جديداً في معركة الموصل

تونس تحمل مبادرتها حول ليبيا للأردن بحثا عن دعم عربي

المناطق الريفية بالموصل، معاقل الجهاديين الحصينة لتصنيع القنابل

لا تخفيف أميركيا لقواعد الاشتباك في الموصل رغم مجزرة الجديدة


 
>>