First Published: 2017-01-09

'إضراب المترو' يزيد شتاء لندن ارتباكاً

 

لندن تغرق في ازدحام مروري نتيجة اضطرار سكانها لاستخدام السيارات والحافلات المكتظة والدراجات.

 

ميدل ايست أونلاين

لندن أم القاهرة؟

لندن ـ تأثر ملايين من سكان لندن الاثنين باضراب جديد في شبكات المترو شكل آخر حلقات بداية شتاء صعبة للمسافرين تخللها العديد من التحركات الاجتماعية.

وتاثرت حركة اقدم مترو في العالم (1863) بشدة منذ الاحد وحتى الاثنين قبل موعد نهاية الاضراب.

وبدأت الحركة تعود الى معظم خطوط المترو لكن بعض اجزاء الشبكة والمحطات خصوصا في وسط العاصمة (تحديدا سنترال ونورثرن وبيكادلي لاين) الاهم في وسط المدينة، كانت لا تزال مغلقة.

واغلقت معظم محطات المترو في المنطقة الاولى من لندن كامل نهار الاثنين ولم تشهد الا بعض الخطوط القليلة بعض النشاط.

وباستثناء من بقي في منزله او من اختاروا العمل عن بعد، فان سكان لندن اضطروا لاستخدام حافلات مكتظة ودراجات او سياراتهم ما تسبب في ازدحامات مرورية كثيرة داخل لندن وفي محيطها.

وتوتر الوضع في محطة كلابهام جونكشن المحور الرئيسي جنوب لندن، ما اضطر السلطات الى اخلاء المحطة بسبب الازدحام.

ويؤمن مترو لندن نحو 4.8 ملايين سفرة يوميا.

ويقوم نزاع منذ سنوات بين شركة نقل لندن التي تدير شبكات المترو والنقابات، حول الغاء وظائف وشبابيك تذاكر في المحطات في اطار تحديث الشبكة.

وندد المضربون خصوصا بالغاء مكاتب بيع التذاكر في المحطات وتعويضها بآلات بيع تذاكر.

وبحسب النقابتين اللتين دعتا للاضراب فقد تم الغاء اكثر من 800 وظيفة "بالغة الاهمية لامن المحطات" وما اقترح من وظائف جديدة اعتبرتاه غير كاف.

لكن معظم المسافرين يجدون صعوبة في الاقتناع بمطالب النقابات وقالت فيونا ستوكويل التي علقت في محطة كينغز كروس "العالم كله بات يستخدم الموزع الآلي. يجب التاقلم مع التكنولوجيات الجديدة".

من جهته قال روس كيمب الذي عمل في قطاع المال "لا افهم حقيقة سبب هذا الاضراب. الامر شكل ارباكا كبيرا لي".

من جهة اخرى تشهد شركة ساوثرن رايلواي التي تربط لندن بجنوب شرق انكلترا وتؤمن تنقل 300 الف شخص يوميا، اضرابا الثلاثاء والاربعاء والجمعة احتجاجا على تكليف سائق القطار بغلق الابواب وهي المهمة التي يتولاها حتى الان موظف آخر.

كما ستشهد الخطوط الجوية البريطانية تحركا لموظفي الملاحة الاربعاء على خلفية اجور الموظفين الجدد منذ 2014.

وتم الغاء العديد من الرحلات في مطار هيثرو.

 

العراق يتسلم 'أمير الكيمياوي' باستثناء رئاسي وحكومي في لبنان

اعتداء على موكب للأمم المتحدة بنيران مسلحين غرب ليبيا

قطر تناور بالخداع والمغالطات للقفز على المطالب الخليجية

القوات العراقية تتوسع في الموصل القديمة

مرحلة ما بعد الدولة الإسلامية تنذر بتواصل هدر'الدم' في الموصل

مصر تتهم قطر بدعم الإرهاب في ليبيا

مقاتلون أجانب يؤججون نيران الاقتتال في ليبيا

القوات العراقية تخوض معركة مضنية في آخر جيب للجهاديين بالموصل

عقوبات اقتصادية جديدة مرتقبة من دول الخليج لتوسيع عزلة قطر

تعليق كل عمليات ترحيل العراقيين غير القانونيين من أميركا

قطر تعمق ورطتها بالإمعان في سياسة التعنت


 
>>