First Published: 2017-01-10

موسكو تندد بعقوبات أميركية جديدة ضد شخصيات روسية

 

الكرملين يعتبر أن الإجراء الأميركي خطوة إضافية تهدف إلى الإضرار بالعلاقات بين البلدين لتصل إلى 'تدهور غير مسبوق'.

 

ميدل ايست أونلاين

ماغنيتسكي تثير سنويا توترا بين موسكو وواشنطن

موسكو - ندد الكرملين الثلاثاء بفرض عقوبات أميركية جديدة على روسيا تستهدف بشكل خاص مسؤولا كبيرا في جهاز التحقيق الجنائي معتبرا أنها "خطوة إضافية" تسيء للعلاقات بين البلدين.

وقال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف "أنها خطوة إضافية تهدف إلى الإضرار بعلاقاتنا" معبرا عن أسفه "لتدهور غير مسبوق" في العلاقات بين موسكو وواشنطن خلال الولاية الثانية للرئيس المنتهية ولايته باراك اوباما.

وأعلنت وزارتا الخزانة والخارجية الأميركيتان الاثنين فرض عقوبات على كل من الكسندر باستريكين رئيس لجنة التحقيق الروسية المكلفة ابرز التحقيقات الجنائية، واندري لوغوفوي وديمتري كوفتون وهما مشتبهان بأنهما قاما بتسميم المعارض وعضو الاستخبارات الروسية السابق الكسندر ليتفيننكو في لندن عام 2006.

وأضيفت أسماء الشخصيات الثلاث إلى قائمة ماغنيتسكي، نسبة إلى تشريع أميركي يعود إلى كانون الأول / ديسمبر 2012 ويجيز تجميد أصول ومصالح مسؤولين روسا في الولايات المتحدة تتهمهم واشنطن بانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان.

وفي كل عام تحيل الإدارة الأميركية إلى الكونغرس نسخة محدثة من قائمة ماغنيتسكي في مناسبة تثير سنويا توترا بين موسكو وواشنطن.

وتتمثل العقوبات الأميركية المفروضة بموجب قانون "ماغنيتسكي"، في حجز الممتلكات أو الأصول التابعة للمعاقب إن وجدت على أراضي الولايات المتحدة، وحرمان "المعاقبين" من تأشيرة دخول الولايات المتحدة.

واعتبر بيسكوف أخيرا أن التدهور في العلاقات بين البلدين "لا يخدم لا مصلحتنا ولا مصالح واشنطن".

وتشمل "قائمة ماغنيتسكي" أسماء 44 شخصية روسية، إضافة إلى عقوبات أخرى ضد روسيا أعدها الكونغرس الأميركي على خلفية التقارير المخابراتية الأميركية بقرصنة موسكو مواقع انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة.

 

وفد وزاري عربي يقود حملة ضد قرار ترامب بشأن القدس

حفتر يعلن انتهاء صلاحيات الاتفاق السياسي في ليبيا

تحذيرات من الاستخفاف بالدولة الاسلامية مع اعلان النصر عليها

أرض الأجداد تضيق على المسيحيين العراقيين

السعودية تخلي سبيل الملياردير صبيح المصري

الحشد الشعبي يطلق الرصاص على محتجين مسيحيين قرب الموصل

ايطاليا تدرس تسليم ليبيا انقاذ المهاجرين رغم الانتهاكات والمصاعب


 
>>