First Published: 2017-01-10

العراق يدعو شركة أنغولية لتطوير آبار النفط المشتعلة

 

'سونانغول' أمام مهمة شاقة في حقلي القيارة ونجمة اللذين استعادهما العراق من الجهاديين بعد أن أضرموا النار فيهما.

 

ميدل ايست أونلاين

النيران بقيت مشتعلة فترة طويلة

بغداد ـ دعا وزير النفط العراقي جبار اللعيبي الثلاثاء شركة "سونانغول" الانغولية الى استئناف اعمال تطوير حقلي القيارة ونجمة، جنوب الموصل، بعد استعادتها من الجهاديين الذين اضرموا النيران فيهما.

واستعادة القوات العراقية سيطرتها على حقلي القيارة ونجمة العام الماضي، لكن النيران بقيت مشتعلة فترة طويلة.

ودعا اللعيبي بحسب بيان لوزارة النفط "شركة سونانغول الانغولية الى استئناف العمل في تطوير حقلي القيارة ونجمة" مطالباً "المباشرة بالعمل في الحقلين في فترة لا تتجاوز نهاية شباط/فبراير المقبل".

واكد الوزير للشركة "ضرورة الانطلاق واستئناف العمل في حقلي القيارة والنجمة وذلك لتوفر البيئة المناسبة للعمل فيهما واستقرار الوضع الأمني".

وقبل احداث العام 2014، كان الانتاج في الحقلين بلغ ستة الاف برميل يومياً من النفط الثقيل المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية خصوصاً.

واشار الوزير الى ان "الفرق الفنية والهندسية لشركة نفط الشمال (...) نجحت في السيطرة على معظم الآبار التي اشعلتها العصابات الارهابية" في اشارة الى الجهاديين.

وصدر البيان اثر لقاء الوزير بالمدير التنفيذي لشركة سونانغول اديسون ديسانتوس الذي ابدى "استعداد الشركة لبدء العمل في حقلي القيارة والنجمة والمضي قدما نحو تحقيق الأهداف المرسومة".

وقد فازت "سونانكول" اثناء جولة عطاءات عام 2009، بالعمل في تطوير الحقلين لكنها انسحبت في وقت سابق بسبب تدهور الاوضاع الامنية.

وانهارت الاوضاع الامنية اثر هجوم تنظيم الدولة الاسلامية في حزيران/يونيو 2014، وسيطرته على مناطق واسعة في شمال وغرب البلاد .

واطلقت القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن عملية واسعة منتصف تشرين الاول/اكتوبر، لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل، اخر اكبر معاقل الجهاديين في البلاد.

والنفط مورد رئيسي للبلاد التي تواجه تحديات اقتصادية كبيرة بسبب انخفاض اسعار الخام والحرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية.

 

هل تنتهي 'دولة الخلافة' بمجرد الهزيمة في الموصل والرقة

استئناف معركة تحرير غرب الموصل

السيطرة على مسجد 'دولة الخلافة' ضربة قاصمة للجهاديين

قمة عربية بحضور دولي في الأردن

معارك أصعب مجازر أكثر في غرب الموصل

البحرين تحبط مخططا إيرانيا لاغتيال مسؤولين كبار في الدولة

العاهل الأردني في زيارة لواشنطن بعد القمة العربية

أوبك والمستقلون يتفقون على دراسة تمديد اتفاق خفض الإنتاج

الجيش العراقي ينأى بنفسه عن مجزرة الموصل


 
>>