First Published: 2017-01-10

'الإصابة' الأخطر في مسيرة ميسي تبتر رأسه وذراعيه

 

تمثال النجم الارجنتيني في بوينوس آيرس يتعرض لأعمال تخريب كبيرة، والسلطات تسارع بالبدء في ترميمه.

 

ميدل ايست أونلاين

الأصل في أفضل حال

بوينوس ايرس - في أخطر "اصابة" يتعرض لها النجم الارجنتيني ليونيل ميسي، عثر على تمثال له في بوينوس ايرس، مقطوع الرأس والذراعين بعد تعرضه للتخريب، بحسب ما افادت السلطات المحلية الثلاثاء.

واوضحت الهيئات الثقافية في العاصمة الارجنتينية ان "تمثال ليونيل ميسي كان ضحية عمل تخريبي تركه دون جزئه الخلفي"، مؤكدة ان السلطات "تعمل بالفعل منذ الآن على اصلاحه".

وشيد التمثال المصنوع من الرخام الاسود والذي يظهر لاعب برشلونة منطلقا بالكرة الى الامام، في حزيران/يونيو 2016.

وتعتبر اعمال تخريب التماثيل والمنحوتات أو الآثار العامة، وكذلك واجهات المنازل الخاصة، من الممارسات الشائعة في بوينوس ايرس.

وفي وقت سابق، تعرض تمثال للاعبة كرة المضرب السابقة غابرييلا ساباتيني، قد تعرض لعمل تخريبي ايضا، افقده المضرب.

ووضع التمثالان التكريميان لميسي وساباتيني، على "ممشى المجد" في بوينوس آيرس، وهو ممر تم فيه ايضا تكريم لاعب كرة السلة مانو جينوبيلي، ولاعب كرة المضرب غييرمو فيلاس وسائق الفورمولا واحد السابق خوان مانويل فانجيو.

 

أول لقاء بين الملك سلمان والعبادي يمهد لتحسين العلاقات

القمة العربية تختم أشغالها برسائل لإيران وإسرائيل وسوريا

الصندوق السيادي الليبي يسعى إلى توسع استثماري داخلي وخارجي

أحكام بالإعدام والسجن لمدانين بقضية تفجير بالبحرين

العلاقات السعودية المصرية تستعيد زخمها بعد فتور

القوات العراقية تقترب من مسجد 'دولة الخلافة'

أحياء قرقوش تفتقد ساكنيها بعد أشهر على التحرير

تركيا تستنكر رفع علم كردستان في كركوك

الجهاديون يعوضون خسائر العراق وسوريا بـ'حسبة' في سيناء

أربعة قتلى بسقوط طائرة حربية تابعة للجيش الليبي

قمة عربية تثير قضايا كبرى مع آمال محدودة بحصول اختراقات

واشنطن تنفي مسؤوليتها عن مقتل مدنيين بسوريا

القمة العربية تعيد للقضية الفلسطينية زخمها

محكمة أوروبية ترفع العقوبات عن عائشة القذافي

التحالف الدولي يقر ضمنا بالمسؤولية عن مجزرة بالموصل

الأمم المتحدة تناشد العرب الوحدة لمواجهة الإرهاب

رفع العلم الكردي في كركوك رغم رفض العرب والتركمان

الدولة الإسلامية تشكل كتيبة عسكرية من الإيرانيين

المدنيون يفرضون 'تكتيكًا' جديداً في معركة الموصل

تونس تحمل مبادرتها حول ليبيا للأردن بحثا عن دعم عربي


 
>>