First Published: 2017-01-10

مدير أف بي آي يعلن نجاة فريق ترامب من القرصنة الروسية

 

جيمس كومي يكشف عن اختراقات روسية لأجهزة كمبيوتر تابعة لحملة ترامب ولكن على مستويات محلية وليس على الصعيد القومي.

 

ميدل ايست أونلاين

كومي: روسيا اعترضت رسائل مهملة للحزب الجمهوري

واشنطن - اعلن مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) جيمس كومي الثلاثاء ان قراصنة المعلوماتية الروس الذين سعوا الى التدخل في الحملة الانتخابية الرئاسية لم يمارسوا القرصنة ضد فريق حملة دونالد ترامب.

واوضح كومي متحدثا امام لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الاميركي ان الروس دخلوا اجهزة كمبيوتر تابعة لحملة ترامب على صعيد محلي او على مستوى ولايات ولكن ليس على مستوى وطني.

وقال "لا نملك اي مؤشر الى ان حملة ترامب تعرضت للقرصنة" على المستوى الوطني.

لكنه اوضح ان الروس اعترضوا في المقابل معلومات للحزب الجمهوري هي عبارة عن رسائل الكترونية "لم تكن مستخدمة".

وتابع كومي ان المعلومات التي تم جمعها كانت "قديمة".

من جهته، قال جيمس كلابر مدير المخابرات القومية الأميركية الثلاثاء في مجلس الشيوخ إن روسيا حاولت التأثير على الانتخابات فيما لا يقل عن "24 دولة".

واضاف إن روسيا لا تزال طرفا حاضرا بقوة في الفضاء الإلكتروني في أرجاء العالم.

وتتهم اجهزة الاستخبارات الاميركية فلاديمير بوتين والحكومة الروسية باطلاق حملة لتقويض العملية الديموقراطية الاميركية وتعزيز فرص فوز دونالد ترامب.

ورغم نفي الكرملين لهذه الاتهامات، فرضت ادارة باراك اوباما التي ستسلم الحكم لترامب في 20 كانون الثاني/يناير، عقوبات على روسيا عبر طرد 35 دبلوماسيا اعتبرتهم جواسيس.

من جهته، شكك ترامب في اتهامات الاستخبارات لكنه امتنع عن انتقادها في شكل مباشر.

 

الأردن وتركيا مع احياء مفاوضات فاعلة بين اسرائيل وفلسطين

معركة تلعفر تنذر بمآس انسانية شبيهة بمآسي الموصل

توقعات بانخفاض شهري حاد في امدادات أوبك

حزب الله يستخدم لأول مرة طائرات بلا طيار في سوريا

القوات العراقية تستعيد السيطرة على أربع قرى غرب تلعفر

الأزهر: مبادرة المساواة في الميراث فكرة جامحة تستفز المسلمين

أموال من بغداد مقابل تأجيل الاستفتاء على الانفصال الكردي

غرق سفينة عراقية ومقتل أربعة بحارة إثر تصادم في الخليج

الجيش اللبناني يتقدم في 'فجر الجرود'

بدء الهجوم لاستعادة تلعفر من الدولة الاسلامية


 
>>