First Published: 2017-01-11

الإفراط في تناول الخمور يحفز على الأكل بشراهة

 

علماء يكتشفون في دراسة جديدة ان مكونات مهمة في دوائر التغذية في المخ ينشطها الخمر، والكحول تزيد الوزن.

 

ميدل ايست أونلاين

الخمر ينشط إشارات الشهية الأساسية

لندن - توصل علماء إلى أن خلايا المخ لدى الفئران التي تحفز الرغبة في الأكل يمكن أن يمكن أن ينشطها شرب الخمور إلى جانب الجوع وهو اكتشاف يمكن أن يساعد في تفسير لماذا كثيرا ما يؤدي الإفراط في تناول الخمور إلى الأكل بشراهة وبالتالي زيادة الوزن.

في تجربة تم فيها إخضاع فئران لشرب الخمور لمدة ثلاثة أيام تبين أن هذه الفئران تأكل أكثر من فئران تُركت دون خمر.

وقال الباحثون إن النتائج التي نُشرت في دورية "نيتشر كوميونيكيشنز" في عدد الثلاثاء أوضحت أن مكونات مهمة في دوائر التغذية في المخ ينشطها الخمر.

وقال دنيس بورداكوف كبير الباحثين في الدراسة وهو من معهد فرانسيس كريك في لندن "تشير بياناتنا إلى أن الخمر ينشط إشارات الشهية الأساسية".

وكان شرب الخمر يرتبط من قبل بالإفراط في تناول الطعام إلا أن أسباب ذلك لم تكن واضحة خاصة أن الخمر يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية وعادة ما تضعف السعرات الحرارية إشارات الشهية في المخ.

وقال بورداكوف إن الدراسة توصلت إلى أن الخلايا التي تحفز الشهية وتعرف باسم خلايا أجرب العصبية وتشكل جزءا من دوائر التغذية في مخ الفئران نشطها الخمر.

ولاختبار صحة النتائج تمكن فريق بورداكوف من إيقاف نشاط هذه الخلايا العصبية عند بعض الفئران وتوصلوا إلى أن ذلك يوقف الإفراط في تناول الطعام الذي يسببه الخمر.

وتابعوا أن ذلك يوضح أن تحفيز هذه الخلايا العصبية بسبب شرب الخمور هو خطوة مهمة أيضا في الإفراط في تناول الطعام.

 

ايقاف ترحيل عراقيين مدانين في أميركا بصفة مؤقتة

مطالب خليجية تجبر قطر على تقديم تنازلات حقيقية لفك عزلتها

مصر تمدد حالة الطوارئ في مواجهة التهديدات الارهابية

قطر المربكة تمنع الاجازات عن العمال الأجانب

غضب وصدمة يخيمان على الموصل بعد تدمير مسجدها التاريخي

مشروع قانون أزهري يغلظ عقاب الكراهية باسم الاديان

قلوب العراقيين تنفطر بسبب تفجير منارة الحدباء

موسكو على درجة عالية من الثقة في مقتل البغدادي

جهود مكثفة لوقف ترحيل عراقيين من أميركا خشية تعرضهم للاضطهاد

منافذ فك عزلة قطر مغلقة أمام جهود أردوغان العقيمة

العبادي يرى أن الدولة الإسلامية أقرت بهزيمتها في الموصل


 
>>