First Published: 2017-01-11

الأسد ديكتاتور في عيون فيون

 

مرشح اليمين الى انتخابات الرئاسة الفرنسية يقول أنه لا يؤيد بقاء الأسد في السلطة لأنه ديكتاتور ولديه ماض دموي.

 

ميدل ايست أونلاين

تأييد الحوار مع جميع أطراف النزاع في سوريا

باريس -قال مرشح اليمين الى انتخابات الرئاسة الفرنسية فرانسوا فيون، الأربعاء، أن الرئيس السوري بشار الأسد "ديكتاتور ومراوغ"،وذلك ردا على "ترحيب" الأسد بموقف فيون حيال سوريا.

وأضاف خلال مقابلة مع قناة "بي اف ام" الفرنسية أن "بشار الاسد ديكتاتور ومراوغ. أود أن الفت انتباه وسائل الإعلام الفرنسية الى حقيقة انه ليس من الضروري القبول بتلاعبات بشار الأسد".

وكان الرئيس السوري قال ردا على سؤال حول فيون في مقابلة بثتها، الاثنين، العديد من وسائل الإعلام الفرنسية أن "خطابه حول الإرهابيين أو حول أولوية مكافحة الإرهاب دون التدخل في شؤون الدول الأخرى هو موضع ترحيب".

وأكد فيون الذي يؤيد حوارا مع جميع إطراف النزاع في سوريا "من الواضح انه مراوغ. قيام ديكتاتور بإدلاء تصريحات أمام القنوات التلفزيون الفرنسية حول السياسة الفرنسية هو مراوغة".

وتابع "لا أؤيد بقاء الأسد في السلطة فهو ديكتاتور لديه ماض دموي، اقول فقط، أن بشار الأسد يحظى بدعم قسم من الشعب، وان الدبلوماسية الفرنسية والغربية أقصتا نفسهيما من النزاع السوري برفضهما فكرة التحدث مع الأسد".

وكان فيون قال منتصف تشرين الثاني / نوفمبر، خلال مناظرة تلفزيونية بين المرشحين عن اليمين، انه سيعيد في حال انتخابه فتح "منصب دبلوماسي على الأقل في دمشق لكي تكون هناك قناة اتصال مع النظام السوري" مؤكدا أن دمشق تشكل أفضل حماية لمسيحيي الشرق بمواجهة الجهاديين.

ويقيم المرشح اليميني للرئاسة علاقات جيدة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حليف النظام السوري.

 

أعمال العنف والقتل تكتسح كردستان العراق

تحركات في الكونغرس الأميركي لتوسيع العقوبات على حزب الله

مصر تطالب بقرار أممي يحاسب قطر على دعمها للإرهاب

الجيش السوري وحزب الله يشرعان في شن هجوم على عرسال

قطر تناور بتعديل شكلي لقانون مكافحة الإرهاب

ترامب يروج لسقوط سريع للدولة الإسلامية

الانتخابات ورقة البرزاني لاحتواء الأزمة في كردستان العراق

الدولة الإسلامية تستعد لـ'التمرد المدمر' بعد خسارة الموصل

الكويت تأمر السفير الإيراني بمغادرة البلاد خلال 45 يوما

قطر تحول ليبيا إلى 'مسرح كبير للجريمة'

ميركل تدعو للتحقيق في مزاعم انتهاكات الموصل

واشنطن تضغط لنزع سلاح حزب الله المتراكم

حفتر يبني تحالفات من أجل دخول هادئ إلى طرابلس


 
>>