First Published: 2017-01-11

مدرب هال سيتي يبحث عن تعزيز تشكيلته بلاعبين جدد

 

المدرب سيلفا يعتقد أن فريقه 'النمور' بحاجة للتعاقد مع المزيد من اللاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية لتفادي الهبوط.

 

ميدل ايست أونلاين

لندن - من أحمد ماهر

سيلفا لتحسين تشكيلته

يعتقد ماركو سيلفا مدرب هال سيتي الجديد أنه بحاجة للتعاقد مع المزيد من اللاعبين إذا أراد متذيل ترتيب الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم تفادي الهبوط.

وفشل سيلفا في اعلان قائمة كاملة من 18 لاعبا لمباراة فريقه التي خسرها 2-صفر أمام مانشستر يونايتد في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الانكليزية باستاد أولد ترافورد الثلاثاء بعد غياب لاعب الوسط جيك ليفرمور بسبب المرض.

ونفى المدرب البالغ عمره 39 عاما تقارير ربطت هداف الفريق روبرت سنودغراس بالانتقال إلى وست هام يونايتد وأكد أن النادي سيتطلع فقط لتحسين تشكيلته في يناير/كانون الثاني.

وأبلغ سيلفا - الذي عين خلفا لمايك فيلان الأسبوع الماضي - سكاي سبورتس "لا أدري. لا أعرف شيئا حول عرض (سنودغراس). بالطبع بدون شك (نحن بحاجة إلى سنودجراس لمساعدتنا على البقاء)".

وأضاف "سنرى.. في هذه اللحظة نحن بحاجة لتحسين قائمتنا بلاعبين جيدين. لا نريد التعاقد مع لاعب واحد.. نحتاج إلى بعض اللاعبين لتحسين التشكيلة".

وجمع النادي الواقع في ايست يوركشير 13 نقطة فقط في 20 مباراة وفشل في تحقيق أي فوز في الدوري منذ بداية نوفمبر/تشرين الثاني.

ويستعد المدرب البرتغالي لخوض مباراته الأولى في الدوري على أرضه ضد بورنموث صاحب المركز التاسع السبت قبل أن يزور تشيلسي المتصدر في 22 يناير/كانون الثاني.

 

الجهاديون يعوضون خسائر العراق وسوريا بـ'حسبة' في سيناء

أربعة قتلى بسقوط طائرة حربية تابعة للجيش الليبي

قمة عربية تثير قضايا كبرى مع آمال محدودة بحصول اختراقات

واشنطن تنفي مسؤوليتها عن مقتل مدنيين بسوريا

القمة العربية تعيد للقضية الفلسطينية زخمها

محكمة أوروبية ترفع العقوبات عن عائشة القذافي

التحالف الدولي يقر ضمنا بالمسؤولية عن مجزرة بالموصل

الأمم المتحدة تناشد العرب الوحدة لمواجهة الإرهاب

رفع العلم الكردي في كركوك رغم رفض العرب والتركمان

الدولة الإسلامية تشكل كتيبة عسكرية من الإيرانيين

المدنيون يفرضون 'تكتيكًا' جديداً في معركة الموصل

تونس تحمل مبادرتها حول ليبيا للأردن بحثا عن دعم عربي

المناطق الريفية بالموصل، معاقل الجهاديين الحصينة لتصنيع القنابل

لا تخفيف أميركيا لقواعد الاشتباك في الموصل رغم مجزرة الجديدة


 
>>