First Published: 2017-01-12

عملية الموصل في مرحلة المعارك الكبرى

 

الجيش الأميركي يلحظ تراجعا في مقاومة الجهاديين لكنه يؤكد وجود دفاعات كبيرة في غرب المدينة.

 

ميدل ايست أونلاين

نحو القتال الحاسم

واشنطن - اعتبر ضابط اميركي كبير الاربعاء ان على القوات العراقية ان تخوض معارك كبرى لاستعادة الموصل من الجهاديين رغم التقدم السريع المحرز في الاسابيع الاخيرة.

ففي مؤتمر صحافي في البنتاغون قال الكولونيل بريت سيلفيا الذي يقود 1700 مستشار عسكري اميركي يدعمون القوات العراقية في اتصال مباشر معه في بغداد "ما زالت هناك معارك كبرى يجب خوضها في غرب الموصل".

واوضح ان الجهاديين نصبوا دفاعات في غرب المدينة "اكبر احيانا" مما هي في شرقها حيث احرزت القوات العراقية التقدم حتى الان.

وبدأ هجوم القوات العراقية لاستعادة الموصل في منتصف تشرين الاول/اكتوبر وركز على استعادة احيائها الواقعة الى شرق نهر دجلة الذي يعبر المدينة.

واعلنت القوات العراقية استعادة نحو 80% من هذه الاحياء بعد تسارع وتيرة تقدمها في الاسابيع الاخيرة.

كما اكد سيلفيا ان مقاومة تنظيم الدولة الاسلامية ضعفت على مختلف المستويات.

واوضح ان الهجمات بالشاحنات المفخخة تراجعت فعاليتها مع تزايد قدرة العراقيين على تفجيرها قبل بلوغ الهدف.

وقال ان "خسائرها تراجعت كثيرا عن السابق".

واوضح ان القوات العراقية تمكنت ايضا بدعم اميركي من الحد من فعالية الهجمات بطائرات مسيرة صغيرة والتي يشنها الجهاديون منذ بدء معركة الموصل.

واضاف ان فعالية هذه العبوات "تراجعت الى حد كبير" نتيجة الاجراءات المضادة التي اتخذتها القوات العراقية بمساعدة المستشارين الاميركيين.

وقال "ساعدناهم في استهداف هذه الطائرات واسقاط نحو 12" منها.

والاحد وصلت القوات العراقية الى جسر على دجلة للمرة الاولى منذ بدء الحملة العسكرية.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وعد باستعادة الموصل قبل نهاية 2016، لكنه تحدث مؤخرا عن مهلة "ثلاثة اشهر" اضافية.

 

مصر تعلن نجاح ضرباتها الجوية في درنة

اشتباكات طرابلس توقع 52 قتيلا من قوات حكومة الوفاق

الدولة الإسلامية تتبنى مسؤولية الاعتداء على أقباط مصر

مقتل قائد كبير بالحرس الثوري الإيراني غرب الموصل

ساسة العراق يقحمون الجامعات في العملية السياسية

مقرب من حزب الله يعترف بالتورط في غسيل أموال

القوات العراقية تقتحم آخر معاقل الدولة الإسلامية بالموصل

آلام المنيا تؤجج غضب الأقباط

الكويت تتوسط لاحتواء ورطة قطر

طيران الجيش الليبي يشارك مصر بضرب المتشددين في درنة

اشتباكات عنيفة تقطع هدوء طرابلس قبل يوم من رمضان

مقتل قادة في الدولة الإسلامية و100 من أسر الجهاديين

تعديلات محتملة على اتفاق خفض إنتاج النفط

هل يقع الجنوب العصي عن الخضوع في شراك الجيش الليبي

رد عسكري مصري سريع على مجزرة الأقباط بالمنيا

سلاح أميركي للبنان لمواجهة تموضع حزب الله على الحدود السورية

اعتراف أميركي بأسوأ خطأ أودى بحياة عشرات المدنيين بالموصل

تحري هلال رمضان يمتد على يوم ثان في سابقة خليجية

إعلان الرياض يربك حزب الله المتوجس من عزل إيران


 
>>