First Published: 2017-03-09

الخطوط التونسية تستأنف رحلاتها تدريجيا

 

الشركة تعلن استئناف رحلاتها بعد قرارها تعليقها على خلفية عودة التوتر بين الطيارين والفنيين بعد تدخل وزير النقل التونسي وتشكيل خلية أزمة.

 

ميدل ايست أونلاين

محاولة تدارك ما حدث

تونس – أكد مصدر من الخطوط التونسية أنه تم إقرار استئناف الرحلات على متن الخطوط التونسية بشكل تدريجي بعد جلسة جمعت ممثلين لنقابتي قائدي الطائرات وأعوان صيانة الطائرات.

وذكرت مصادر إعلامية أن رحلتي الخطوط التونسية رقم 716 و 718 المتجهتين نحو مطار اورلي بباريس ستغادران بعد قليل في طائرة واحدة سيقودها الطيار محمد الحاج بشير وهو مدير بالشركة في الآن ذاته.

وكان يفترض أن تغادر الطائرة على الساعة 8.35 دق صباحا.

وأعلنت الخطوط التونسية صباح الخميس تعليق كل رحلاتها الجوية حتى إشعار آخر بسبب "التوتر" بين طيارين وفنيين في الشركة وذلك "حفاظا على سلامة الأسطول".

وقالت الشركة في بيان "تبعا لعودة حالة التوتر بين سلكين من المهنة تابعين للخطوط التونسية وما انجر عنه من حادثة خلاف جدت صباح اليوم بمطار تونس قرطاج، قررت الشركة وفق بلاغ لها إيقاف جميع رحلاتها حتى إشعار آخر".

وبحسب إذاعة "موزاييك اف ام" فان خلافا وقع بين طاقم طائرة- قائد الطائرة ومساعده- وفنيين عند انطلاق رحلة إلى باريس على خلفية توتر بين هذين القطاعين في المهنة خلال الأسابيع الماضية.

وقال المصدر نفسه إن تعزيزات من الشرطة أرسلت إلى المكان فيما توجه وزير النقل التونسي أنيس غديرة إلى المطار أيضا وأعلن عن تشكيل خلية أزمة.

ولم يتسن الاتصال بالخطوط التونسية ووزارة الداخلية للرد على الفور. وقدمت الشركة في بيانها اعتذاراتها للزبائن لكنها أكدت أن الهدف من قرارها هو "الحفاظ على سلامتهم وسلامة الأسطول".

ولم تقدم معلومات عن العدد الإجمالي للرحلات المعنية بقرار التعليق.

وأكّد كاتب عام الجامعة العامة للنقل التابعة لإتحاد الشغل المنصف بن رمضان بأنه تم تطويق الإشكال بتدخل من نقابتي الفنيين والطيارين، مشيرا إلى أن السير العادي للرحلات سيستأنف في قادم الساعات.

ونفى في المقابل دخول فنيي الخطوط التونسية في إضراب، مضيفا إلى أن الأمر يتعلق بخلاف بين أحد الطياريين وأحد الفنيين وأن امتناعهم عن العمل جاء كردة فعل إزاء هذا الخلاف.

يذكر أن إشكالا تشهده الخطوط الجوية التونسية مؤخرا بسبب قرار توحيد الزي بين الفنيين والتقنيين وطاقم الطائرة، الأمر الذي تسبب في تشنج ومناوشات بين الطرفين.

الاسم الحقيقه
الدولة تونس

الخطوط التونسية تستأنف رحلاتها تدريجيا لنقل الأرهابيين التابعين الئ داعش من وإلئ حسب اجندة حزب النهضه

2017-03-10

الاسم الحقيقه
الدولة تونس

من ألذي أصدره هذا القرار توحيد الزي بين الفنيين والتقنيين وطاقم الطائرة أنظرو ايها التونسيون لاتضعون راشد الخنوشي وجلاوزتة الكلاب يتحكمون فيكم

2017-03-09

 

الصراع في اليمن يعيد ترتيب العلاقات الأميركية ـ الخليجية

مجلس الأمن ينتظر انسحاب بوليساريو عاجلا من الكركرات

نفاذ قانون الهيئات القضائية في مصر رغم معارضة القضاة

تصميم خليجي على مكافحة الارهاب والتصدي لتدخلات إيران

أحزاب جزائرية تتهم السلطة بتجويع الشعب وترهيب الناخبين

البابا يزور القاهرة مع تراجع عدد المسيحيين في الشرق الأوسط

أوروبا تنتقد عدم جاهزية ليبيا في مكافحة الهجرة

مدنيو غرب الموصل في مرمى قصف التحالف الدولي مجددا

السعودية ترى أن سوق النفط سائرة إلى استعادة توازنها

بغداد تتهم والدوحة تنفي دفع فدية لخاطفي الصيادين القطريين

العراق يستعيد الحضر بعد سنتين من حكم الجهاديين

الأزهر يقاوم في معركة الإصلاح الديني

الدولة الإسلامية تنكفئ نحو عاصمتها الأولى في العراق

برلمان مصر يقر تعديلات قانونية أغضبت القضاة


 
>>