First Published: 2017-03-18

ابنة زعيم الشيشان تروج للموضة الاسلامية العصرية

 

عائشة قادروف تعرض أول مجموعة أزياء من تصميمها وتتلقى اقتراحات باقامة عروض في الشرق الاوسط.

 

ميدل ايست أونلاين

تأمل افتتاح متاجر في موسكو وسان بطرسبرغ

موسكو - في أحد قصور القياصرة الروس سابقا في موسكو تقدم العارضات مجموعة أزياء من تصميم عائشة قادروف ابنة رئيس جمهورية الشيشان ذات الأغلبية المسلمة رمضان قادروف.

وكان عرض الأزياء الذي أقيم الجمعة في موسكو أول عروض المصممة عائشة (18 عاما) للزي الإسلامي العصري.

وحضرت العرض شخصيات من عالم الموضة في موسكو ومن النخبة في الشيشان إضافة إلى ممثلين عن دول بالشرق الأوسط التي تعتبرها دار عائشة للموضة سوقا متنامية لأزيائها.

وقالت أولزانا زادولاييفا المتحدثة باسم دار الأزياء إن الملابس شحنت بالفعل إلى زبائن في أماكن بعيدة مثل دبي بالإمارات العربية المتحدة.

وتابعت أن بعض من حضروا عرض الأزياء أمس اقترحوا إقامة عروض في أماكن أخرى مثل "أبوظبي والبحرين وسنفكر في الأمر".

وأضافت أن دار الأزياء تأمل أيضا في فتح متاجر في موسكو وسان بطرسبرغ.

وكان رمضان قادروف مقاتلا انفصاليا سابقا وأصبح زعيما للشيشان مواليا للكرملين وتتهمه جماعات لحقوق الإنسان بقمع المعارضين بوحشية وهي مزاعم ينفيها.

ويشتهر قادروف بالظهور في زي مموه أو ملابس رياضية وكثيرا ما تُلتقط له صور مع أسد كان يربيه. أما زوجته ميدني فأسست دارا للأزياء قبل أعوام باسم (فردوس) وتولت ابنتهما عائشة بعد ذلك هذا المشروع.

 

نصرالله يتوعد اسرائيل بجيش شيعي متعدد الجنسيات

القوات العراقية تتوغل باتجاه قلب المدينة القديمة بالموصل

هجوم دموي وسط نازحين من الموصل

لا خيار أمام قطر إلا الاستجابة للمطالب الخليجية أو 'الطلاق'

ايقاف ترحيل عراقيين مدانين في أميركا بصفة مؤقتة

مطالب خليجية تجبر قطر على تقديم تنازلات حقيقية لفك عزلتها

مصر تمدد حالة الطوارئ في مواجهة التهديدات الارهابية

قطر المربكة تمنع الاجازات عن العمال الأجانب

غضب وصدمة يخيمان على الموصل بعد تدمير مسجدها التاريخي

مشروع قانون أزهري يغلظ عقاب الكراهية باسم الاديان

قلوب العراقيين تنفطر بسبب تفجير منارة الحدباء

موسكو على درجة عالية من الثقة في مقتل البغدادي

جهود مكثفة لوقف ترحيل عراقيين من أميركا خشية تعرضهم للاضطهاد

منافذ فك عزلة قطر مغلقة أمام جهود أردوغان العقيمة

العبادي يرى أن الدولة الإسلامية أقرت بهزيمتها في الموصل


 
>>