First Published: 2017-03-19

عباس يلتقي السيسي وسط فتور في العلاقات

 

اللقاء يأتي مع اقتراب موعد اجتماع الرئيس الفلسطيني بنظيره الأميركي وفي ظل انعطافة كبيرة في سياسة واشنطن حيال عملية السلام.

 

ميدل ايست أونلاين

اجتماع لتنقية الأجواء وتنسيق المواقف

رام الله (الاراضي الفلسطينية) - يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاثنين في مصر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مع اقتراب موعد لقائه بالرئيس الأميركي دونالد ترامب، بحسب ما أعلن مسؤول فلسطيني الأحد.

وأكد المسؤول الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه أن عباس سيتوجه إلى البيت الأبيض في النصف الأول من أبريل/نيسان ليعقد لقاءه الأول مع ترامب الذي تولى منصبه في يناير/كانون الثاني.

ويأتي لقاء عباس بالسيسي بينما تشهد العلاقات الفلسطينية المصرية فتورا. ومن المقرر عقد قمة عربية في الأردن في 29 مارس/أذار.

وأوردت وسائل إعلام أن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني سيلتقي ترامب أيضا في أبريل/نيسان.

ويرتبط الأردن ومصر باتفاق سلام مع اسرائيل.

وجهود السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين متوقفة بالكامل منذ فشل المبادرة الأميركية في أبريل/نيسان 2014.

وكان ترامب سجل الشهر الماضي تمايزا جديدا عن عقود من السياسة الأميركية حيال الشرق الأوسط، حين أكد خلال لقائه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في واشنطن أن حل الدولتين ليس السبيل الوحيد لإنهاء النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، لافتا إلى أنه منفتح على خيارات بديلة إذا كانت تؤدي إلى السلام.

ويبقى حل الدولتين، أي وجود دولة إسرائيلية ودولة فلسطينية تتعايشان جنبا إلى جنب بسلام، المرجع الاساسي للأسرة الدولية لحل الصراع.

وبعدها، زار مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) مايك بومبيو رام الله في منتصف فبراير/شباط والتقى عباس، بينما التقى الممثل الخاص للرئيس الأميركي دونالد ترامب لعملية السلام في الشرق الاوسط، جيسون غرينبلات عباس الثلاثاء.

وكان ترامب تحدث هاتفيا إلى عباس قبل أيام من وصول غرينبلات ودعاه الى زيارة البيت الأبيض.

وتوترت العلاقات بين الفلسطينيين والمصريين بعد أن منعت السلطات المصرية أمين سر حركة فتح اللواء جبريل الرجوب من دخول أراضيها حيث كان من المفترض أن يشارك في مؤتمر هناك، بدون أن تتضح الأسباب.

وانسحب الوفد الفلسطيني الذي كان من ضمنه وزير احتجاجا على ذلك.

 

القاهرة تأسف لانتكاس العلاقة مع واشنطن

مهمة يونيفيل تحرك الخلاف في مجلس الأمن

قطر تعيد سفيرها الى إيران في ذروة التوتر مع الخليج

قتيلان من فتح في تجدد الاشتباكات بمخيم عين الحلوة

مقتل تسعة جنود من الجيش الليبي في هجوم للدولة الإسلامية

صراعات إقليمية تتربص بتلعفر بعد الدولة الإسلامية

القوات العراقية تنتزع ثلاثة أحياء من تلعفر

أميركا تجمد مساعدات مالية لمصر


 
>>