First Published: 2017-04-09

هل يغضبك صوت مضغ الطعام؟

 

باحثون بريطانيون يتوصلون إلى معرفة المنطقة الدماغية المسؤولة عن اضطراب 'كراهية الأصوات' المؤدي إلى التوتر والانزعاج والقلق.

 

ميدل ايست أونلاين

معاناة تسبب مشاكل مع الآخرين

لندن - توصل باحثون بريطانيون إلى معرفة المنطقة الدماغية المسؤولة عن كراهية بعض الناس لأصوات معينة دون غيرها.

ومن الطبيعي أن بعض الناس يتأثرون بسماع صوت طفلة تبكي، أو صراخ امرأة، لكن البعض الآخر يتأثرون سلبا بسماع صوت مضغ الطعام أو الكتابة مثلا على لوحة المفاتيح، وهؤلاء هم المصابون باضطراب يسمى كراهية الصوت.

وتؤكد الدراسة وفقا لموقع سكاي نيوز أن تغيرات محتملة في الدماغ تسهم في هذا الاضطراب المسمى طبيا بـ"الميسوفونيا"، وترتفع فيه حدة الحساسية لأصوات معينة أكثر من غيرها.

ووجد باحثون في جامعة نيوكاسل البريطانية اختلافا في منطقة تقع بين الفص الجبهي بالدماغ والقشرة الدماغية الأمامي، ويؤدي إلى ردود فعل تجاه أصوات معينة.

وعرض الباحثون عددا من الأصوات كالصراخ والبكاء ومضغ الطعام والتنفس على متطوعين وتبين أن كراهية بعض الأصوات ولدت لديهم غضبا وتوترا وشعورا بالقلق لدى سماعها.

ويقول الباحث في جامعة نيوكاسل سيد سيدلي: "الشيء الذي لفت نظرنا هو النشاط الزائد في منطقة من القشرة الدماغية العميقة المسماة العزل، وهذه المنطقة غير مرئية بالنظر للدماغ من الخارج، وهي ترتبط عادة بالاستجابات العاطفية وتحقيق التوازن والإدراك والاستجابة لمؤثرات السمعية، لاحظنا أن لها دور قوي رغم صغرها في المرضى الذين يعانون من الميسوفونيا".

وتؤكد الدراسة على إمكانية وجود حلول علاجية للتكيف مع هذا المرض، حيث أظهرت وجود تغيرات حقيقية واختلافات في البنية الدماغية بين الذين يعانون من هذه الحالة وبين الأشخاص العاديين.

ووفقا لإحصائيات طبية يعاني مئات الآلاف في العالم من اضطراب الميسوفونيا أو "كراهية الأصوات"، وهي معاناة تجلب لهم إزعاجا وغضبا مستمرا عند سماعهم أصواتا معينة، مما قد ينعكس على أدائهم وحياتهم، خاصة إذا كانوا يعملون في بيئات صاخبة.

الاسم كريمان
الدولة مصر المنصورة

بتقفل ودانك لية هو صوت مضغى اللبان عالى للدرجة دى ؟ نصيحة قلدنى وأمضغ لبان أوعى تكتم الغضب جواك هههه

2017-04-11

 

وفاة مهدي عاكف المرشد السابق للإخوان المسلمين

'النجباء' تمهد لفتح طريق امدادات السلاح الإيرانية لسوريا

استفتاء الانفصال ورقة ضغط كردية لتحسين شروط التفاوض مع بغداد

دول الجوار الليبي تبحث في القاهرة تطورات الأزمة السياسية

تركيا المتوجسة من الانفصال تدعو البرزاني للتخلي عن عناده

السراج يطالب أميركا برفع الحظر عن تسليح قوات الرئاسي

اقتراح تقديم الانتخابات يثير مخاوف من جدل عقيم في لبنان

اعتراض أممي يزيد الضغوط لمنع الاستفتاء في كردستان

منع داعية سعودي من الخطابة وصف المرأة بأنها بـ'ربع عقل'

الصدر يعتبر استفتاء الانفصال 'انتحارا'

أوبك تناقش تمديد اتفاق خفض الانتاج إلى ما بعد مارس 2018

برنامج أويحيى ينال ثقة البرلمان وسط انتقادات حول التوجه المالي

دعوات أممية لإنهاء الاقتتال في صبراتة

انشاء فريق أممي لجمع أدلة على جرائم الدولة الاسلامية في العراق

تحرير عانة بالكامل يفتح طريقا سالكة لاستعادة الحويجة والقائم

افتتاح مدرسة تحمل اسم الخميني يثير مخاوف طائفية في نينوى

السراج لا يرى حلا سياسيا بمعزل عن اتفاق الصخيرات

كتيبة الدباشي من تهريب البشر إلى تولي الأمن في سواحل ليبيا

تحركات مضادة للاستفتاء الكردي من العراق وايران وتركيا

ترامب يعد ببحث استئناف مساعدة عسكرية معلقة لمصر


 
>>