First Published: 2017-04-10

غوغل تتكسب من نشر الأذى والاشمئزاز

 

الشركة الأميركية تجذب الإعلانات عبر يوتيوب على المقاطع المصورة من قبل مستخدمين يقومون بأفعال مؤذية لأنفسهم بهدف الشهرة والربح.

 

ميدل ايست أونلاين

فتاة تبتلع اخطبوطا في فيديو على يوتيوب

لندن - في الوقت الذي ذكرت فيه شركة غوغل أكثر من مرة أنها تتصدى للمحتوى الذي ينطوي على عنف وإرهاب إلا أن الشركة العملاقة تتربح كثيرا عبر خدمة يوتيوب التابعة لها من نشر الفيديوهات العنيفة.

ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية ان غوغل تكسب الملايين من الدولارات عبر موقع يوتيوب للمقاطع المصورة التي تعرض اشخاصا يقومون بأفعال مؤذية لأنفسهم أو تثير الاشمئزاز، وهي طريقة أيضا لكسب المال بالنسبة لهؤلاء المستخدمين.

وقالت الصحيفة وفقا لموقع سكاي نيوز إنه في الوقت الذي تكسب فيه غوغل مبالغ طائلة من الإعلانات المصاحبة للفيديوهات الأكثر مشاهدة، فإن محتوى بعض الفيديوهات كان سببا رئيسيا في اجتذاب الإعلانات، وهو عبارة عن أفعال مؤذية مثل قيام أحدهم بجرح نفسه بآلة حادة أو الإقدام على تناول طعام فاسد او مقرف، أو القيام بحركات خطرة.

وأفادت الصحيفة في تحقيق خاص أنها اكتشفت كثيرا من الجهات التي تروج لأفعال صادمة وتنطوي على خطورة من أجل جذب الإعلانات التي تعود بالنفع بالدرجة الأولى على غوغل.

وهناك شركات عالمية كبرى تجذبها هذه المقاطع لوضع إعلاناتها على محتواها المثير والمستقطب ملايين المشاهدين.

ويحصل المستخدم صاحب الفيديو على يوتيوب 8 دولارات تقريبا مقابل 1000 مشاهدة، ما يعني الحصول على مبالغ ضخمة من الفيديوهات التي تجتذب ملايين المشاهدات، وفي نفس الوقت، فإن ذلك لا يقارن بالربح الذي تحصل عليه غوغل.

ويقول منتقدون إن غوغل عندما طورت في وقت سابق أدوات من أجل مواجهة المحتوى الذي ينطوي على عنف أو إرهاب، وأكدت أنا تراعي ملاءمة المادة المعروضة مع الإعلانات، إنما تهدف فقط إلى المحافظة على مصالحها الإعلانية.

 

نصرالله يتوعد اسرائيل بجيش شيعي متعدد الجنسيات

القوات العراقية تتوغل باتجاه قلب المدينة القديمة بالموصل

هجوم دموي وسط نازحين من الموصل

لا خيار أمام قطر إلا الاستجابة للمطالب الخليجية أو 'الطلاق'

ايقاف ترحيل عراقيين مدانين في أميركا بصفة مؤقتة

مطالب خليجية تجبر قطر على تقديم تنازلات حقيقية لفك عزلتها

مصر تمدد حالة الطوارئ في مواجهة التهديدات الارهابية

قطر المربكة تمنع الاجازات عن العمال الأجانب

غضب وصدمة يخيمان على الموصل بعد تدمير مسجدها التاريخي

مشروع قانون أزهري يغلظ عقاب الكراهية باسم الاديان

قلوب العراقيين تنفطر بسبب تفجير منارة الحدباء

موسكو على درجة عالية من الثقة في مقتل البغدادي

جهود مكثفة لوقف ترحيل عراقيين من أميركا خشية تعرضهم للاضطهاد

منافذ فك عزلة قطر مغلقة أمام جهود أردوغان العقيمة

العبادي يرى أن الدولة الإسلامية أقرت بهزيمتها في الموصل


 
>>