First Published: 2017-04-14

تخلص من ألعاب مايكروسوفت المخيبة لآمالك وأستعد أموالك

 

ميزة قيد الاختبار على اكس بوكس وويندوز 10 تتيح اعادة العاب الفيديو في غضون أسبوعين من شرائها، شرط عدم تجربتها اكثر من ساعتين.

 

ميدل ايست أونلاين

لإرضاء عشاقها

واشنطن – اذا كنت من عشاق العاب الفيديو فالأكيد انك اختبرت مرارا الشعور بالخيبة بعد تجربة سيئة لا ترتقي لتوقعاتك مع لعبة فيديو اقتنيتها حديثا.

وتفادي هذا الشعور تحديدا هو محور تجربة جديدة تختبرها عملاقة البرمجيات ومطورة منصة اكس بوكس مايكروسوفت عبر اتاحة اعادة العاب الفيديو غير المرغوب فيها واستعادة قيمتها المالية.

وخاصية "الاستعادة الذاتية للأموال" مُعدة لمنصة الألعاب إكس بوكس ون ونظام التشغيل الأحدث ويندوز 10.

وتوضح صفحة الأسئلة والأجوبة المتداولة على منصة إكس بوكس ون، تساؤلات كثيرة طرحها مستخدمون يرغبون في ارجاع العاب رقمية قوبلت الى حد الان بالرفض.

غير ان وبدءا من الان، تتوفر طريقة سريعة وبسيطة لإعادة المنتج الرقمي، بشروط لاسترداد المبالغ المدفوعة مشابهة لاخرى تضعها خدمة ستريم للبث التدفقي.

ووفقا لمايكروسوفت، ينبغي اعادة الألعاب غير المرغوب بها في غضون أسبوعين من توقيت الشراء، على ان لا تتخطى مدة تجربتها ساعتين من اللعب.

ويختبر الميزة الجديدة حاليا بعض أعضاء برنامج ويندوز إنسايدر وفقا لبيان قدمته مايكروسوفت.

وقالت الشركة "نبحث دائما عن طرق جديدة لتحسين تجربة المستخدمين وإصدار ميزات جديدة بشكل منتظم في برنامج إنسايدر لتشجيع وتعزيز ردود فعل المعجبين، مما يساعدنا على اختبار وتحسين الميزات قبل وصولها وتوفيرها للعموم".

وتشمل تفاصيل ميزة الاستعادة الذاتية للأموال كيفية الاسترداد الفوري لثمن المنتجات الرقمية التي تم شراؤها من خلال متجر مايكروسوفت، ويتضمن ذلك أي عملية شراء تتضمن ألعاب إلكترونية تم إجراؤها لنظام التشغيل ويندوز 10 أو منصة الألعاب إكس بوكس ون، مع وجود لبعض الاستثناءات القليلة غير المؤهلة للاسترداد.

وينبغي على مستخدمي منصة إكس بوكس ون ونظام التشغيل ويندوز 10 الانتقال إلى قسم "سجل الطلبات" الموجود ضمن حسابهم لتقديم طلب استرداد الأموال المدفوعة.

والتغييرات الجديدة في سياسية الالعاب تأتي اشهرا قبيل طرح الجيل القادم من منصة اكس بوكس، القادم بميزات عتادية قد تغير قواعد المنافسة مع الخصم اللدود سوني ومنصتها بلايستيشن.

 

بوتفليقة يتحرك بصعوبة رغم أن حالته تبدو جيّدة

فتح تحقيق في تقارير عن 'العبودية' بليبيا

لبنان 'ينأى بنفسه' عن اجتماع وزاري عربي حول تدخلات ايران

اتصالات دولية مكثفة في فرنسا لمواجهة أنشطة إيران وحزب الله

بوتفليقة يأمل بولاية خامسة

لا أحد تحت حكم الدولة الاسلامية في العراق

سخط أفريقي على سوق العبيد في ليبيا

السيسي يشدد لهجة التحذير من المساس بحصة مصر في النيل

فرنسا تعرض استضافة مؤتمر دولي حول أزمة لبنان

الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة'

فقاعة قطرية من واشنطن عن هبوط قوات أميركية في إيران

رغم انسحاب واشنطن، 200 دولة تتشبث باتفاق المناخ العالمي

أشرف ريفي يحذر من عزل لبنان بسبب سلاح حزب الله

'جيل كامل' سيمر قبل التئام الجراح في ليبيا

الحريري من السعودية إلى فرنسا إلى دول عربية ثم لبنان

الرياض تحتج دبلوماسيا لدى برلين على تلميحات بشأن الحريري


 
>>