First Published: 2017-04-18

بث حي في يوتيوب بشروط أقل اجحافا

 

تطبيق موقع مشاركة الفيديو يوفر خدمة البث المباشر للقنوات المالكة لألف مشترك فما فوق، بدل سقف العشرة ألاف.

 

ميدل ايست أونلاين

لمواجهة منافسة فيسبوك

واشنطن – وسع موقع مشاركة الفيديو يوتيوب في دائرة البث المباشر على الأجهزة المحمولة، بخفض سقف شروط التمتع بالخدمة.

وبعد أن كان البث المباشر على موقع مشاركة الفيديو متوفرا بالنسبة لصناع المحتوى وأصحاب القنوات التي تمتلك أكثر من 10.000 مشترك، اصبحت الميزة متاحة بالنسبة للمستخدمين الذين وصلوا سقف 1000 مشترك.

وتؤكد صفحة الدعم الخاصة بالبث المباشر على يوتيوب التغيير الحاصل في شرط عدد المشتركين، كما أكد متحدث باسم الشركة أن الميزة سوف تُتاح لجميع المستخدمين، وليس لعينة صغيرة فقط.

لكن مصادر من الموقع أشارت أن الميزة ستأخذ وقتا قبل أن تصبح متوفرة لجميع المستخدمين الذين يلبون الشروط الجديدة.

ويُعتقد أن هناك عدة أسباب تجعل يوتيوب تتيح الميزة لعدد صغير من المستخدمين، ومنها المحتوى الممل، والتحديات التقنية التي تواجه البث المباشر.

غير ان منافسة خدمة البث المباشر من فيسبوك فرضت على موقع الفيديو سلاسة اكبر في التعامل مع مستخدمي التقنية.

وكان الموقع الاحمر اعلن مؤخرا عن خطوات جديدة في سبيل حماية صانعي المحتوى تتمثل بتحديث الحدود المطلوبة للانضمام إلى برنامج شركاء يوتيوب.

ويشترط يوتيوب بعد التغيير الجديد وجود أكثر من 10.000 مشاهدة لعرض الإعلانات على مقاطع الفيديو.

 

نصرالله يتوعد اسرائيل بجيش شيعي متعدد الجنسيات

القوات العراقية تتوغل باتجاه قلب المدينة القديمة بالموصل

هجوم دموي وسط نازحين من الموصل

لا خيار أمام قطر إلا الاستجابة للمطالب الخليجية أو 'الطلاق'

ايقاف ترحيل عراقيين مدانين في أميركا بصفة مؤقتة

مطالب خليجية تجبر قطر على تقديم تنازلات حقيقية لفك عزلتها

مصر تمدد حالة الطوارئ في مواجهة التهديدات الارهابية

قطر المربكة تمنع الاجازات عن العمال الأجانب

غضب وصدمة يخيمان على الموصل بعد تدمير مسجدها التاريخي

مشروع قانون أزهري يغلظ عقاب الكراهية باسم الاديان

قلوب العراقيين تنفطر بسبب تفجير منارة الحدباء

موسكو على درجة عالية من الثقة في مقتل البغدادي

جهود مكثفة لوقف ترحيل عراقيين من أميركا خشية تعرضهم للاضطهاد

منافذ فك عزلة قطر مغلقة أمام جهود أردوغان العقيمة

العبادي يرى أن الدولة الإسلامية أقرت بهزيمتها في الموصل


 
>>