First Published: 2017-04-20

مسنّ أميركي يموت سعيدا بسقوط ترامب

 

طليقة رجل عاش كابوسا بعد انتخاب الرئيس الأميركي تضطر لطمأنته كذبا على فراش الموت بعزل ترامب لتنتهي حياته بـ'سلام'.

 

ميدل ايست أونلاين

كذبة بيضاء جدا

واشنطن - توفي أميركي في الخامسة والسبعين من العمر "بسلام" في منزله في ولاية أوريغون في غرب الولايات المتحدة بعدما طمأنته زوجته السابقة كذباً بأنه تمت الإطاحة بالرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ونشرت صحيفة "ذي اوريغونيان" المحلية نبذة عن الرجل الراحل جاء فيه أن مايكل إليوت توفي هذا الشهر بعدما أبلغته تيريزا إليوت وهي زوجته السابقة وصديقته المقربة بهذا النبأ الكاذب.

وجاء في النعي الذي أوردته الصحيفة بأسلوب ساخر "بعد سماعه هذا النبأ، تنفس للمرة الأخيرة بهدوء قبل أن تنتهي حياته على الأرض".

وأبلغت تيريزا اليوت وسائل إعلام أميركية عدة أن زوجها السابق عاش كابوسا بعد انتخاب دونالد ترامب فعمدت إلى إقناعه كذبا بأنه تمت الإطاحة بحكمه لكي يموت سعيدا.

وكان إليوت المولود في فيرجينيا (شرق) والذي انتقل للعيش في ولاية كاليفورنيا في غرب الولايات المتحدة، مولعا بسيارات "بورش" وبرياضة الغولف كما انتمى لفريق كرة سلة شبه محترف كان أعضاؤه يقومون بجولات في البلاد مرتدين ملابس نسائية.

 

ماكرون ينعش أسواق المال الأوروبية

اقحام المساجد في السياسة يثير انقسامات في الجزائر

قفزة مهمة في عدد الوافدين الروس والصينيين إلى دبي

عون مع أي مساعدة أمنية أميركية تنأى بحزب الله عن العقوبات

شركات الطيران الأميركية تعالج عجزها بحملة على نظيراتها الخليجية

قيادي بالدولة الإسلامية يقضي بغارة جوية للتحالف الدولي بالموصل

دائرة الحظر على الرحلات من الشرق الأوسط مرشحة للتوسع

الدولة الاسلامية تعتاد على مهاجمة قوات الأمن في صحراء الأنبار

الجزائر تتهرب من مسؤولية دفع اللاجئين السوريين إلى حدود المغرب


 
>>