First Published: 2017-04-20

مسنّ أميركي يموت سعيدا بسقوط ترامب

 

طليقة رجل عاش كابوسا بعد انتخاب الرئيس الأميركي تضطر لطمأنته كذبا على فراش الموت بعزل ترامب لتنتهي حياته بـ'سلام'.

 

ميدل ايست أونلاين

كذبة بيضاء جدا

واشنطن - توفي أميركي في الخامسة والسبعين من العمر "بسلام" في منزله في ولاية أوريغون في غرب الولايات المتحدة بعدما طمأنته زوجته السابقة كذباً بأنه تمت الإطاحة بالرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ونشرت صحيفة "ذي اوريغونيان" المحلية نبذة عن الرجل الراحل جاء فيه أن مايكل إليوت توفي هذا الشهر بعدما أبلغته تيريزا إليوت وهي زوجته السابقة وصديقته المقربة بهذا النبأ الكاذب.

وجاء في النعي الذي أوردته الصحيفة بأسلوب ساخر "بعد سماعه هذا النبأ، تنفس للمرة الأخيرة بهدوء قبل أن تنتهي حياته على الأرض".

وأبلغت تيريزا اليوت وسائل إعلام أميركية عدة أن زوجها السابق عاش كابوسا بعد انتخاب دونالد ترامب فعمدت إلى إقناعه كذبا بأنه تمت الإطاحة بحكمه لكي يموت سعيدا.

وكان إليوت المولود في فيرجينيا (شرق) والذي انتقل للعيش في ولاية كاليفورنيا في غرب الولايات المتحدة، مولعا بسيارات "بورش" وبرياضة الغولف كما انتمى لفريق كرة سلة شبه محترف كان أعضاؤه يقومون بجولات في البلاد مرتدين ملابس نسائية.

 

فرنسا تعرض استضافة مؤتمر دولي حول أزمة لبنان

الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة'

فقاعة قطرية من واشنطن عن هبوط قوات أميركية في إيران

رغم انسحاب واشنطن، 200 دولة تتشبث باتفاق المناخ العالمي

أشرف ريفي يحذر من عزل لبنان بسبب سلاح حزب الله

'جيل كامل' سيمر قبل التئام الجراح في ليبيا

الحريري من السعودية إلى فرنسا إلى دول عربية ثم لبنان

الرياض تحتج دبلوماسيا لدى برلين على تلميحات بشأن الحريري

برلين تحقق في تلاعب قطر باستثمارات في دويتشه بنك

القوات العراقية تتقدم في الصحراء لتأمين الحدود مع سوريا

لا استقرار في لبنان في ظل سلاح حزب الله

الحريري: اقامتي بالسعودية لإجراء مشاورات حول الوضع في لبنان

القاهرة تحقق مع متشدد ليبي يشتبه بتدبيره هجوم الواحات

لقاء الحريري بماكرون يعزز استقرار لبنان

الألغام والخلايا النائمة تعيق عودة النازحين للموصل القديمة

سليم الجبوري يحذر من عسكرة المجتمع العراقي

الانتصارات العسكرية لا تنهي خطر الدولة الإسلامية بالعراق

القوات العراقية تحرر آخر بلدة من قبضة الدولة الاسلامية

ثقة أممية باقتراب التسوية السياسية في ليبيا


 
>>