First Published: 2017-04-21

أوبك لم تقرر بعد تمديد اتفاق خفض الانتاج

 

وزير الطاقة الروسي يرى أن سوق النفط تتحسن مع تقليص انتاج المنظمة ودول غير أعضاء ما يحد تدريجيا من فائض المعروض.

 

ميدل ايست أونلاين

السوق لاتزال متخمة

طوكيو - قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك الجمعة إنه لم يتم بعد اتخاذ قرار بخصوص تمديد الاتفاق العالمي لخفض إنتاج النفط إلى النصف الثاني من العام، لكن سيتم مناقشة الأمر مع أوبك في 24 مايو/أيار.

وتعهدت منظمة البلدان المصدرة للبترول وبعض كبار منتجي النفط من خارجها بخفض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل يوميا مع مساهمة روسيا بخفض تدريجي يصل إلى 300 ألف برميل يوميا.

ويتمثل الهدف في تقليص تخمة المخزونات العالمية ورفع أسعار النفط. ورغم حدوث تعاف محدود للسوق، تظل مخزونات النفط مرتفعة وينصب التركيز حاليا على ما إذا كانت أوبك والمنتجون غير الأعضاء سيمددون التخفيضات إلى النصف الثاني من 2017.

ومن المقرر أن ينعقد اجتماع أوبك القادم بخصوص وضع سياسة الإنتاج في 25 مايو/أيار مع توقعات باتخاذ قرار حينها بشأن تمديد التخفيضات.

وأشار نوفاك إلى أن المعلومات المتعلقة بالوضع في سوق النفط وتوقعاتها يجري النظر فيها من أجل التوصل إلى قرار.

وقال "أمانة أوبك سترسل المعلومات إلى جميع الدول المشاركة في الاتفاق وسنناقش الأمر خلال اجتماع وزاري يعقد في الرابع والعشرين من مايو."

ويعتقد أن الوزير الوزير الروسي كان يشير إلى اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة بين أوبك والمنتجين غير الأعضاء والتي تراقب الامتثال للاتفاق.

وقال نوفاك الذي يزور طوكيو "لا توجد قرارات قاطعة في هذا الشأن.. كل دولة تدرس الأمر بنفسها كي يتسنى لها إعداد اقتراحاتها وتقييماتها."

وأوضح أيضا أن تخفيضات إنتاج النفط الروسي بلغت 250 ألف برميل يوميا وستصل إلى المستوى المستهدف البالغ 300 ألف برميل يوميا بحلول نهاية أبريل/نيسان.

وقال نوفاك في وقت سابق إن سوق النفط تتحسن في ظل تخفيضات إنتاج أوبك وبعض الدول غير الأعضاء بالمنظمة ومن بينها روسيا، مما يقلص فائض المعروض الذي ضغط على الأسعار لسنوات.

واضاف "يتحسن الوضع تدريجيا منذ بداية مارس... انخفض فائض النفط. والوضع يزداد استقرارا وانحسرت التقلبات في السوق."

وذكر الوزير أن أسعار النفط الحالية تعكس الوضع في السوق، حيث يقارب سعر خام القياس العالمي مزيج برنت حاليا 53 دولارا للبرميل.

وأعطت السعودية والكويت وهما من كبار منتجي النفط الخليجيين تلميحا واضحا الخميس إلى أن أوبك تفكر جديا في تمديد تخفيضات الإنتاج.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن الإجماع يتنامى بين المنتجين على ضرورة تمديد العمل باتفاق خفض الإمدادات.

وقالت مصادر من أوبك إن تقييما داخليا يشير إلى أن عدم تمديد الاتفاق قد يؤدي لهبوط النفط مجددا إلى 30-40 دولارا للبرميل.

 

البحرين تسجن وتسقط الجنسية عن 36 شيعيا أدينوا بالإرهاب

الطلب على طيران الامارات متماسك على المسارات الأميركية

حصار أشد وقتال أقل لإخراج الجهاديين من الموصل القديمة

مقتل خمسة أشخاص في غارة جوية على سجن سبها الليبية

كوناكري 'العاصمة العالمية للكتاب' أكثر من شرف لغينيا

روسيا تتريث قبل دعم تمديد محتمل لاتفاق خفض انتاج النفط

الحشد يضغط على العبادي في معركة رجل إيران الأول

تحرير الطريق الدولي بين العراق والأردن من سيطرة الجهاديين

غارات تركيا في سوريا والعراق تثير قلقا أميركيا عميقا

مذكرة توقيف دولية لرجل الأسماء الكثيرة في مخابرات القذافي

ماكرون ينعش أسواق المال الأوروبية

اقحام المساجد في السياسة يثير انقسامات في الجزائر

قفزة مهمة في عدد الوافدين الروس والصينيين إلى دبي

عون مع أي مساعدة أمنية أميركية تنأى بحزب الله عن العقوبات

شركات الطيران الأميركية تعالج عجزها بحملة على نظيراتها الخليجية

قيادي بالدولة الإسلامية يقضي بغارة جوية للتحالف الدولي بالموصل

دائرة الحظر على الرحلات من الشرق الأوسط مرشحة للتوسع

الدولة الاسلامية تعتاد على مهاجمة قوات الأمن في صحراء الأنبار

الجزائر تتهرب من مسؤولية دفع اللاجئين السوريين إلى حدود المغرب


 
>>