First Published: 2017-06-19

فيكيتش تتفوق على كونتا وتحرز لقب دورة نوتنغهام للتنس

 

لاعبة التنس الكرواتية تعوض تأخرها بمجموعة لتفوز بنهائي مثير لبطولة نوتنغهام على حساب غريمتها البريطانية.

 

ميدل ايست أونلاين

نوتنغهام (المملكة المتحدة) – من طه محمد وأشرف حامد

فيكيتش تتوج للمرة الثانية في مسيرتها

عوضت الكرواتية دونا فيكيتش تأخرها بمجموعة لتفوز بنهائي مثير لبطولة نوتنغهام المقامة على ملاعب عشبية على حساب البريطانية جوهانا كونتا الأحد لتذكر الجميع بقدراتها التي دفعت البعض لتوقع أن يكون مستقبلها مبهرا.

وفي مراهقتها فازت فيكيتش بأول لقب على المستوى الاحترافي قبل ثلاث سنوات ولكنها لم تفز منذ ذلك الحين وواجهت بعض اللحظات العصيبة قبل أن تفوز 2-6 و7-6 و7-5 على كونتا المصنفة الثامنة عالميا.

وفي مباراة مثيرة استغرقت ساعتين ونصف تأثرت فيكيتش (20 عاما)، والتي تتميز بضربات قوية، بشدة بعد مباراة ثانية قوية بعد 24 ساعة من فوزها على التشيكية لوسي سفاروفا في الدور قبل النهائي.

وتشتهر فيكيتش حاليا بكونها صديقة السويسري ستانيسلاس فافرينكا الفائز بثلاثة ألقاب ضمن البطولات الأربع الكبرى ولكن في 2012 عندما وصلت لنهائي إحدى بطولات رابطة لاعبات التنس المحترفات كان يُنظر لها باعتبارها مشروع لاعبة كبيرة.

وقالت للجماهير ضاحكة "إنه أمر رائع جدا. اخر مرة لعبت فيها مباراة نهائية.. خسرت. الان سأحتسي زجاجة من الشمبانيا مع فريق عملي احتفالا بالفوز".

وعندما كانت في سن 16 من عمرها كانت وصيفة لبطلة برمنغهام ما دفع الأميركية كريس ايفرت لتوقع أن تكون ضمن المصنفات العشر الأوليات. ولكنها لم تقترب من ذلك مطلقا.

ورغم ذلك فإن فيكيتش، التي تكمل 21 عاما في وقت لاحق من الشهر الجاري، بدت وكأنها استعادت تألقها بفوزها على كونتا.

وقالت كونتا التي كانت مرشحة لحصد أول لقب لها على الملاعب العشبية "كانت قادرة على رفع مستواها بصورة مستمرة خلال المباراة ولم أتمكن من مجاراتها.. لذا فهي تستحق كل الثناء لتقديم أداء رائع للغاية".

وكان من المتوقع أن تصبح كونتا، التي فازت بلقبين هذا العام في سيدني وميامي، أول بريطانية تفوز ببطولة على أرضها ووسط جماهيرها في 36 عاما منذ أن توجت سو باركر ببطولة برايتون.

وبدا أن الأمور تسير في الطريق الصحيح بعدما تفوقت على منافستها المصنفة 70 عالميا والتي نال منها التوتر في المجموعة الأولى ولكن فيكيتش سعت لكسر ارسال كونتا في المجموعة الثانية ولعبت كرات تتضمن قدرا من المخاطرة.

وبعدما أهدرت فيكيتش تقدمها 3-1 في المجموعة الثالثة بدا أن كونتا تمضي نحو حسم اللقب عندما تقدمت 4-3 ولكن اللاعبة الكرواتية حافظت على هدوئها لتكسر الارسال مجددا في الشوط 11 وأرسلت لحسم اللقب.

 

غرفة عمليات سعودية بإشراف عبدالله آل ثاني وسط القطيعة مع قطر

القوات الأميركية لن تبقى بسوريا والعراق بعد هزيمة الجهاديين

الانتماءات العشائرية تفتت الحشد العشائري في الأنبار

معركة واحدة لطرد الدولة الإسلامية من حدود لبنان وسوريا

حزب الله وجيش الأسد يضيقان الخناق على المتشددين قرب الحدود

معركة تلعفر تبدأ بالإطباق على المدينة من ثلاث جهات

هل يبدد العبادي مخاوف القضاة في حربهم على الفساد

مخاوف من تكرار سيناريو دمار الموصل في تلعفر

وحدها إسرائيل تدعم استفتاء انفصال كردستان العراق

الجيش الليبي يثبت تعاونه التام مع المحكمة الجنائية الدولية

السعودية تحسم خياراتها في قطر بسحب الثقة نهائيا من تميم


 
>>