First Published: 2017-08-02

عمان تلجأ للاقتراض لسد عجز الميزانية

 

السلطنة تجري محادثات مع بنوك دولية لجمع المزيد من التمويل عبر قرض وسندات لسد أضرار انخفاض أسعار النفط.

 

ميدل ايست أونلاين

تبعات تراجع اسعار النفط ترهق مسقط

مسقط - قالت مصادر مطلعة الأربعاء إن سلطنة عمان تجري محادثات مع بنوك دولية بشأن جمع مزيد من التمويل عبر قرض وسندات في الوقت الذي تسعى فيه السلطنة إلى ضخ الأموال في ميزانيتها التي تضررت بشدة بفعل انخفاض أسعار النفط.

وقالت المصادر إن المناقشات في مرحلة مبكرة وإن الحكومة لم تصدر طلبا رسميا لتقديم مقترحات. ولم ترد وزارة المالية في عمان على طلب للتعقيب حتى الآن.

وقال أحد المصادر إن حلا محتملا يتمثل في أن تحصل سلطنة عمان على قرض لمدة خمس سنوات في البداية يعقبه طرح سندات لأجل خمس وعشر سنوات.

جمعت السلطنة بالفعل سبعة مليارات دولار من طرح سندات دولية هذا العام. وأصدرت سندات تقليدية من ثلاث شرائح بقيمة خمسة مليارات دولار في مارس آذار وصكوكا بملياري دولار في مايو أيار.

واتسم الطلب الدولي على كلا الإصدارين بالارتفاع، مع جذب السندات التقليدية طلبات شراء بأكثر من 20 مليار دولار في حين استقطبت الصكوك طلبات بنحو سبعة مليارات دولار.

وقال مصرفي يعمل في دبي "من الواضح أن سوق السندات مفتوحة أمامهم".

وقال أحد المصادر إن المناقشات الأولية مع البنوك شارك فيها مقرضون مثل بنك أبوظبي الأول وناتكسيس وستاندرد تشارترد لكن لم يتم الانتهاء من شيء بعد.

وخفضت موديز التصنيف الائتماني السيادي لسلطنة عمان الأسبوع الماضي ليصبح أعلى بدرجتين فحسب عن المستوى عالي المخاطر الذي تصنف عنده ستاندرد آند بورز البلاد وعند نفس المستوى الذي تصنفها فيتش عنده. وتتبنى الوكالات الثلاث نظرة مستقبلية سلبية تجاه عمان.

وقالت موديز "الأداء المالي في 2016 وخلال الأشهر الأولى من 2017 اتسم بضعف أكبر عما تشير إليه الإصلاحات الحكومية المعلنة وتطورات أسعار النفط".

وبلغ عجز الموازنة بسلطنة عمان في الأشهر الخمسة الأولى من العام ملياري ريال (5.2 مليار دولار) وهو ما يعادل بالفعل ثلثي العجز المتوقع لعام 2017.

وقالت موديز إن هذا يعني أن هناك احتمالا متزايدا ألا تحقق سلطنة عمان أهدافها للموازنة للعام الثاني على التوالي.

 

بريكست يربك موازنة الاتحاد الأوروبي

مخاوف أممية من حرب مدمرة بين حزب الله واسرائيل

بغداد تبحث استئناف تصدير النفط عبر ميناء جيهان التركي

جهود كويتية حثيثة لرأب الصدع مع الفلبين حول ملف العمالة

عدم اقرار موازنة 2018 يثقل كاهل لبنان قبل مؤتمر المانحين

الدولة الإسلامية تعود للواجهة بهجوم دام استهدف الحشد الشعبي

إطلاق سراح جهادية فرنسية من معتقلي الموصل

التحالف الدولي يمد العراق بدفعة جديدة من مقاتلات 'إف 16'

مبادرة حجب الثقة تنتهي إلى إطالة عمر الحكومة في الأردن

أول إعلان مصري عن مقتل جنود في عملية سيناء

السعودية تقدم طوق نجاة للشركات المتعثرة بإقرار قانون للإفلاس

أرامل جهاديين وقعن في حبائل التطرف بخداع من أزواجهن

البرلمان الأردني يجدد الثقة بحكومة الملقي

الجزائر تعزف على وتر الأمن لاحتواء دعوات التغيير

أزمة إثيوبيا تعطل مباحثات ثلاثية مرتقبة حول سد النهضة


 
>>