First Published: 2017-08-03

نظافة الفم قارب نجاتكن من السرطان

 

التهابات الأنسجة المحيطة بالأسنان ترتبط بانواع شائعة من المرض الخبيث، وتنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة والخيوط الطبية يمنعها.

 

ميدل ايست أونلاين

البكتريا تدمر انسجة موجودة بين الأسنان واللثة

واشنطن - أوضحت دراسة حديثة ان نظافة الفم تمنع الاصابة بالسرطان، واعتبرت أن النساء اللائي يعانين من التهابات في اللثة تزيد احتمالات إصابتهن بأنواع شائعة من السرطان مقارنة مع نساء يتمتعن بصحة الفم.

وركز الباحثون على ما يعرف بالتهاب الأنسجة المحيطة بالأسنان (مرض دواعم السن) وهي التهابات خطيرة في الفم تسببها البكتريا. ويمكن أن يمنع تنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة والخيوط الطبية التهابات اللثة وهو نوع بسيط من أمراض اللثة لكن الحالات التي لا يتم علاجها قد تؤدي إلى تلف دائم في اللثة وعظام الفك.

ووجدت الدراسة أنه مقارنة بنساء لا يعانين من مشاكل صحة الفم زاد احتمال إصابة نساء يشكين من التهاب الأنسجة المحيطة بالأسنان بمرض السرطان بنسبة 14 في المئة.

وكان الخطر الأكبر يتمثل في سرطان المريء إذا تضاعفت احتمالات الإصابة به ثلاث مرات لدى النساء اللائي يعانين من التهاب الأنسجة المحيطة بالأسنان. كما زادت احتمالات إصابتهن بأورام الرئة 31 في المئة وبأورام المرارة 73 في المئة وبسرطان الثدي 13 في المئة وبسرطان الجلد 23 في المئة.

وقالت جين واكتاوسكي ويندي كبيرة الباحثين في الدراسة وعميدة كلية الصحة العامة بجامعة بافالو في نيويورك "نعرف أن التهاب الأنسجة المحيطة بالأسنان قد يسبب فقد الأسنان إذا لم يتم علاجه كما يرتبط بالسكري وأمراض مزمنة أخرى".

وأضافت في رسالة بالبريد الإلكتروني "هنا وجدنا رابطة بالسرطان... ورغم أنها غير مؤكدة فالحفاظ على نظافة الفم قد تساعد في خفض احتمالات الإصابة بالسرطان".

وذكر الباحثون في دورية (كانسر إبديميولوجي آند بيوماركز آند بريفينشن) أن التهاب الأنسجة المحيطة بالأسنان يرتبط بعدة أنواع من السرطان في فترة ما بعد انقطاع الطمث حتى لدى النساء اللائي لم يدخن مطلقا.

وكانت النساء المدخنات حاليا أو سابقا اللائي يعانين من هذه الالتهابات أكثر عرضة للإصابة بالسرطان بنحو 20 في المئة.

وقالت واكتاوسكي ويندي إنه في حين أن الأسباب الدقيقة للصلة بين أمراض اللثة والسرطان غير واضحة فمن الممكن أن تنتقل البكتريا من الفم لأجزاء أخرى من الجسم.

وأضافت أن البكتريا تدمر الأنسجة الضامة بين الأسنان واللثة وتشكل جيوبا تسمح للعدوى بالاستمرار ثم في النهاية تدخل مجرى الدم. وبعدها تنتقل البكتريا لمواقع أخرى وتسبب التهابات تزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

 

القوات العراقية تقتحم مركز قضاء تلعفر

قضية ضد رئيس ومفتي تونس لمساندتهما مبادرة المساواة في الارث

عواصم خليجية تطوي الخلاف مع بغداد لتحجيم النفوذ الإيراني

ماتيس في بغداد للتفاهم على تلعفر

جماعة ليبية مسلحة تصد المهاجرين عن أوروبا

الأردن وتركيا مع احياء مفاوضات فاعلة بين اسرائيل وفلسطين

معركة تلعفر تنذر بمآس انسانية شبيهة بمآسي الموصل

توقعات بانخفاض شهري حاد في امدادات أوبك

حزب الله يستخدم لأول مرة طائرات بلا طيار في سوريا

القوات العراقية تستعيد السيطرة على أربع قرى غرب تلعفر


 
>>