First Published: 2017-08-10

توشيبا تغرق في دوامة الخسائر المالية

 

الشركة اليابانية تسجل خسائر بنحو 8,8 مليار دولار بسبب فرع أعمالها النووية في الولايات المتحدة وستينغهاوس إلكتريك، وتواجه معركة قضائية لبيع قسمها الخاص برقائق الذاكرة.

 

ميدل ايست أونلاين

ماطلت في إصدار بياناتها المالية

طوكيو - أعلنت توشيبا الخميس مع قرب انتهاء مهلة حددت لها، عن نتائجها المالية التي أرجأتها لفترة طويلة معلنة عن خسائر بنحو 8,8 مليار دولار في العام المالي الماضي بسبب فرع أعمالها النووية في الولايات المتحدة "وستينغهاوس إلكتريك".

وهذا التحرك من قبل إحدى أكبر الشركات اليابانية يقلل بدرجة كبيرة احتمال شطبها من بورصة طوكيو.

غير أن الشركة التي تعاني من مشكلات لا تزال تواجه معركة قضائية لبيع قسمها الخاص برقائق الذاكرة والمقدرة قيمته بنحو 18 مليار دولار، ويعد هذا البيع ضروريا لقلب مسارها.

وبرزت مخاوف من عدم تمكن توشيبا من احترام المهلة المحددة بيوم الخميس لتقديم حصيلتها للعام المالي المنتهي في آذار/مارس، بسبب خلافها مع المدقق المالي على خلفية خسائر بالمليارات تكبدها فرع وستينغهاوس.

وماطلت توشيبا في إصدار بياناتها المالية قائلة إنها بحاجة إلى مزيد من الوقت لتحديد تأثير وستينغهاوس على حساباتها.

وأثارت الخسائر الهائلة في هذا الفرع شكوكا بشأن مستقبل توشيبا التي لا تزال تعمل على تجاوز عواقب فضيحة حسابية في 2015.

وتحقق الشركة أيضا في ادعاءات بشأن ارتكاب مدراء كبار في وستينغهاوس مخالفات مالية.

وقالت الشركة إنها سجلت خسائر صافية بقيمة 965,7 مليار ين (8,8 مليار دولار) للعام المالي المنتهي في 31 آذار/مارس لكنها أضافت أنها ستعود إلى تسجيل أرباح في العام المالي الحالي.

 

جدل الهوية يسبق التلاميذ الى المدارس الجزائرية

اقتراح تقديم الانتخابات يثير مخاوف من جدل عقيم في لبنان

اعتراض أممي يزيد الضغوط لمنع الاستفتاء في كردستان

منع داعية سعودي من الخطابة وصف المرأة بأنها بـ'ربع عقل'

الصدر يعتبر استفتاء الانفصال 'انتحارا'

أوبك تناقش تمديد اتفاق خفض الانتاج إلى ما بعد مارس 2018

برنامج أويحيى ينال ثقة البرلمان وسط انتقادات حول التوجه المالي

دعوات أممية لإنهاء الاقتتال في صبراتة

انشاء فريق أممي لجمع أدلة على جرائم الدولة الاسلامية في العراق

تحرير عانة بالكامل يفتح طريقا سالكة لاستعادة الحويجة والقائم

افتتاح مدرسة تحمل اسم الخميني يثير مخاوف طائفية في نينوى

السراج لا يرى حلا سياسيا بمعزل عن اتفاق الصخيرات

كتيبة الدباشي من تهريب البشر إلى تولي الأمن في سواحل ليبيا

تحركات مضادة للاستفتاء الكردي من العراق وايران وتركيا

ترامب يعد ببحث استئناف مساعدة عسكرية معلقة لمصر

بدء الهجوم على الحويجة قرب أجواء الاستفتاء في كركوك


 
>>