First Published: 2017-08-13

لاسيتسكيني تحتفظ بذهبية الوثب العالي في مونديال القوى

 

البطلة الروسية تعلو فوق حاجز مترين في مسابقة الوثب العالي متقدمة على الاوكرانية ليفتشنكو والبولندية ليتشفينكو.

 

ميدل ايست أونلاين

لاسيتسكيني في المقدمة

لندن - احتفظت الروسية ماريا لاسيتسكيني المشاركة تحت علم محايد بذهبية الوثب العالي، السبت في اليوم قبل الاخير من بطولة العالم لالعاب القوى المقامة في لندن.

وسجلت لاسيتسيكيني 2.03 متر متقدمة على الاوكرانية يوليا ليفتشنكو (2.01 متر) والبولندية كايلا ليتشفينكو (1.99 متر).

وبعد تتويجها بلقب 2015، هيمنت لاسيتسكيني على مسابقات الوثب العالي، فتوجت 33 مرة من أصل 36 مشاركة داخل وخارج قاعة، وقبل وصولها الى لندن حققت 24 فوزا متتاليا.

وكانت لاسيتسكيني (24 عاما) التي تشارك تحت علم محايد بسبب ايقاف روسيا في قضية التنشط الممنهج، الوحيدة هذه السنة تعلو فوق حاجز مترين (2.06) في لوزان، مقتربة من الرقم العالمي القديم للبلغارية ستيفكا كوستادينوفا (2.09 متر) في مونديال روما 1987.

وقالت لاسيتسكيني "لم يكن النهائي سهلا لي، لكن بفضل الاجواء الرائعة في الملعب وعاطفة الجمهور تخطيت بعض المشكلات. فشلي على علو 1.99 متر ايقظني".

وجاءت المنافسة قوية مع ليفتشنكو وليتشفنكو اذ تقدمت الاولى على علو 1.99 متر، فاختارت لاسيتسكيني بعد اخفاقها الذهاب مباشرة الى علو 2.01 متر ثم تخطت 2.03 متر من اول محاولة لها ، قبل ان تخفق ثلاث مرات بارتفاع 2.08 متر.

وتابعت لاسيتسكيني "قررت الذهاب الى علو 2.08 متر لانه ليس فقط رقمي الشخصي بل افضل رقم في بلادي. لم تعجبني اي وثبة لي على 2.08 متر".

وحلت الاسبانية روث بيتيا حاملة اللقب الاولمبي ثانية عشرة اخيرة بعد معاناتها من آلام في وركها وكتفها هذه السنة.

وقالت صاحبة الفضية ليفتشنكو "كانت بطولة لا تصدق بالنسبة الي. ركزت كثيرا ولم اترك العاطفة تجرني. صديقي ارسل لي رسالة قبل البطولة وقال لي اني ساحقق 2.01، يبدو انه كان على حق".

وغابت حاملة اللقب مرتين الكرواتية بلانكا فلاسيتش بسبب الاصابة.

 

اثيوبيا ترفض دعوة مصر لتحكيم البنك الدولي في نزاع سد النهضة

توافق بين منتجي النفط على مواصلة التعاون بعد 2018

الألغام تحصد أرواح الليبيين في بنغازي

إيقاف عشرات الإرهابيين بعملية وقائية في البحرين

العراق ينفتح على تأجيل محتمل لانتخابات مجالس المحافظات

إيران تتقرب من كردستان للتضييق على متمرديها الأكراد

احتجاجات في بيروت للمطالبة بالعفو عن متشددين بينهم الأسير

موقف أردني ثابت من الوضع القانوني والتاريخي للقدس

أول حكم عراقي بالإعدام على مواطنة أوروبية بتهمة الارهاب


 
>>