First Published: 2017-08-13

مصر تصطاد اثنين من أبرز كوادر حركة حسم

 

قوات الأمن المصرية تصفي متهمين باغتيال ضابط شرطة خلال تبادل اطلاق نار مع قوات الامن في مدينة القليوبية.

 

ميدل ايست أونلاين

نجاح أمني متواصل

القاهرة - أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان الأحد مقتل إثنين من اعضاء حركة حسم المسلحة متهمين باغتيال ضابط شرطة في تبادل اطلاق نار مع قوات الامن في مدينة القليوبية (40 كلم شمال القاهرة).

وجاء في بيان نشرته الوزارة على صفحتها الرسمية على فيسبوك أن قوات الأمن "توجهت لتوقيف متهمين في اعتداءات على الشرطة بعد توصلها إلى معلومات عن مكان اختبائهم، وحال اقترابها من العقار فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها وتم الرد على مصدرها".

وأضاف البيان أنه بعد اقتحام العقار "تبين مصرع شخصين هما الإرهابي الإخواني محمد عبد الفتاح دسوقي حسن (22 عاما) والإرهابي الإخواني محمد حسن محمد (23 عاما) ".

وبحسب البيان فان هذين الشخصين "من أبرز كوادر حركة حسم الإرهابية الجناح المسلح لجماعة الاخوان" المسلمين.

وأضاف البيان ان الاثنين متهمان بالمشاركة في عدة أعمال عنف من بينها اغتيال ضابط شرطة الشهر الماضي في القليوبية.

وأعلنت "حركة سواعد مصر" (حسم) مسؤوليتها عن اغتيال عدة عناصر من الشرطة على مدار الاشهر الماضية.

وتنفي جماعة الاخوان المسلمين، التي صنفتها السلطات المصرية "ارهابية" لجوءها الى العمل المسلح مؤكدة انها حركة معارضة سلمية.

وعقب الإطاحة بالرئيس الإسلامي المنتمي لجماعة الاخوان محمد مرسي في تموز/يوليو 2013، شنت السلطات المصرية حملة امنية مشددة على الاخوان، فاوقفت الالاف من اعضائها من بينهم مرسي والعديد من قياداتها.

 

السعودية تقدم طوق نجاة للشركات المتعثرة بإقرار قانون للإفلاس

أرامل جهاديين وقعن في حبائل التطرف بخداع من أزواجهن

البرلمان الأردني يجدد الثقة بحكومة الملقي

الجزائر تعزف على وتر الأمن لاحتواء دعوات التغيير

أزمة إثيوبيا تعطل مباحثات ثلاثية مرتقبة حول سد النهضة


 
>>