First Published: 2017-09-06

طوال القامة فريسة سهلة لتجلط الدم

 

خطر انسداد الأوردة يزداد لدى أصحاب القامة الطويلة كما أنهم عرضة للاصابة بأمراض القلب والسرطان.

 

ميدل ايست أونلاين

يؤدي الى سلسة من الامراض

ستوكهولم - أظهرت دراسة سويدية حديثة أن الأشخاص طوال القامة معرضون، أكثر من غيرهم، للإصابة بتخثر الدم الذي ينتج عن تجلط في الشرايين والأوردة.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة "لوند بمدينة مالمو" السويدية، ونشروا نتائجها، الأربعاء، في دورية علمية.

وأجرى فريق البحث دراسته على أكثر من 2 مليون من الذكور والإناث في السويد، في فترة امتدت بين 1969 و2012.

ووجد الباحثون أن النتائج التي توصلوا إليها عبر تحليل علمي، تبين أن خطر انسداد الأوردة جراء وجود تخثر دموي متنقل يزداد لدى الرجال والنساء أصحاب القامة الطويلة.

وينشأ تجلط الدم عندما تتكون خثرة في وعاء دموي، غالبًا ما يكون وريدًا، ويمكن أن تؤدي هذه الخثرة في حال تكونها في الرئة لخطر على الحياة، كما أن النوبات القلبية والسكتات الدماغية سببها تخثر الدم في الغالب.

وقال الدكتور بينجت تسولر، كبير الباحثين في الدراسة، إنه "إذا تأكدت نتائج الدراسة عمليا، فلابد من إعطاء طول الجسم نفس أهمية وزن الجسم، عند تقييم مدى خطر الإصابة بتخثر الدم".

وليست هذه الدراسة هي الأولى التي تبين أن طول الجسم يشارك في المسؤولية عن سلسلة من الأمراض.

وكان باحثون من المركز الألماني لأبحاث السكر، وكلية الصحة العامة في هارفارد (شرق)، كشفوا أن أصحاب القامة الطويلة معرضون أكثر لخطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية والسكر، بالإضافة إلى السرطان.

 

لبنان 'ينأى بنفسه' عن اجتماع وزاري عربي حول تدخلات ايران

اتصالات دولية مكثفة في فرنسا لمواجهة أنشطة إيران وحزب الله

بوتفليقة يأمل بولاية خامسة

لا أحد تحت حكم الدولة الاسلامية في العراق

سخط أفريقي على سوق العبيد في ليبيا

السيسي يشدد لهجة التحذير من المساس بحصة مصر في النيل

فرنسا تعرض استضافة مؤتمر دولي حول أزمة لبنان

الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة'

فقاعة قطرية من واشنطن عن هبوط قوات أميركية في إيران

رغم انسحاب واشنطن، 200 دولة تتشبث باتفاق المناخ العالمي

أشرف ريفي يحذر من عزل لبنان بسبب سلاح حزب الله

'جيل كامل' سيمر قبل التئام الجراح في ليبيا

الحريري من السعودية إلى فرنسا إلى دول عربية ثم لبنان

الرياض تحتج دبلوماسيا لدى برلين على تلميحات بشأن الحريري


 
>>