First Published: 2017-09-11

الشاهد يتعهد بحزمة إصلاحات لإنعاش الاقتصاد

 

رئيس الحكومة التونسية يؤكد أن بلاده ستسمح بفتح حسابات بالعملة الأجنبية وستقر قانونا للعفو في جرائم الصرف.

 

ميدل ايست أونلاين

العمل على احتواء السوق السوداء

تونس - قال رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد الاثنين إن بلاده ستسمح بفتح حسابات بالعملة الأجنبية وستقر قانونا للعفو في جرائم الصرف، وذلك في إطار خطة لدعم احتياطيات بلاده من العملة الاجنبية التي تراجعت إلى أدنى مستوياتها منذ نحو ثلاثة عقود.

وتهدف الحكومة لاحتواء السوق السوداء التي تزايد نشاطها بشكل واضح.

وقال الشاهد إن الحكومة تخطط لرفع النمو إلى خمسة بالمئة في 2020 مقارنة مع نمو متوقع لا يتجاوز 2.5 بالمئة في 2017 في إطار خطة لإنعاش الاقتصاد التونسي الواهن.

وتعهد الشاهد في خطاب أمام البرلمان بخفض عجز الموازنة إلى ثلاثة بالمئة في 2020 مقارنة مع ستة بالمئة متوقعة هذا العام.

من بين الأهداف التي تتطلع لها الحكومة خفض كتلة الأجور في الوظيفة العمومية من 15.5 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي حاليا إلى 12.5 بالمئة في 2020.

وأشار الشاهد إلى أن حزمة الإصلاحات ستمس الوظيفة العمومية والقطاع المصرفي والصناديق الاجتماعية إضافة إلى منظومة الدعم التي قال إنها أهم الإصلاحات المنتظرة في الفترة المقبلة.

وانطلقت، صباح الاثنين، بمجلس نواب الشعب (البرلمان)، جلسة منح الثقة للأعضاء الجدد بالحكومة التونسية، عقب التعديل الذي شمل التشكيلة الحكومية الأربعاء الماضي.

وأفادت مراسلة الأناضول أن الجلسة انطلقت في تمام الساعة (09.20 تغ) من اليوم، بكلمة ألقاها رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، وبحضور 150 نائبا من أصل النواب الـ 217 بالبرلمان.

والأربعاء الماضي، أجرى رئيس الوزراء التونسي، يوسف الشاهد، تعديلا وزرايا موسعا شمل 10 حقائب وزارية من أصل 22، بينهما الداخلية والدفاع والمالية، فيما جرى استحداث منصبيْن وزارييْن.

كما استحدثت أيضا مناصب لـ7 كتاب دولة جدد (موظف حكومي برتبة وزير)، تمت إضافتها إلى 8 أخرى بالحكومة لم يشملها التعديل، ليبلغ إجمالي عدد كتاب الدولة بالحكومة الحالية 15.

ونالت الأحزاب الرئيسية الثلاثة في ائتلاف حكومة الوحدة الوطنية، حركة نداء تونس ( 58 نائبا/ 217) وحركة النهضة (69 نائب)، وحزب آفاق تونس (10 نواب)، قرابة نصف عدد الوزراء من مجموع 28 وزيرا، وثلثي كتاب الدولة من مجموع 15 كاتب دولة.

فيما نال المستقلون والقريبون من المنظمات الوطنية ما يقرب ثلث الوزارات و3 كتاب دولة.

 

وفاة مهدي عاكف المرشد السابق للإخوان المسلمين

'النجباء' تمهد لفتح طريق امدادات السلاح الإيرانية لسوريا

استفتاء الانفصال ورقة ضغط كردية لتحسين شروط التفاوض مع بغداد

دول الجوار الليبي تبحث في القاهرة تطورات الأزمة السياسية

تركيا المتوجسة من الانفصال تدعو البرزاني للتخلي عن عناده

السراج يطالب أميركا برفع الحظر عن تسليح قوات الرئاسي

اقتراح تقديم الانتخابات يثير مخاوف من جدل عقيم في لبنان

اعتراض أممي يزيد الضغوط لمنع الاستفتاء في كردستان

منع داعية سعودي من الخطابة وصف المرأة بأنها بـ'ربع عقل'

الصدر يعتبر استفتاء الانفصال 'انتحارا'

أوبك تناقش تمديد اتفاق خفض الانتاج إلى ما بعد مارس 2018

برنامج أويحيى ينال ثقة البرلمان وسط انتقادات حول التوجه المالي

دعوات أممية لإنهاء الاقتتال في صبراتة

انشاء فريق أممي لجمع أدلة على جرائم الدولة الاسلامية في العراق

تحرير عانة بالكامل يفتح طريقا سالكة لاستعادة الحويجة والقائم

افتتاح مدرسة تحمل اسم الخميني يثير مخاوف طائفية في نينوى

السراج لا يرى حلا سياسيا بمعزل عن اتفاق الصخيرات

كتيبة الدباشي من تهريب البشر إلى تولي الأمن في سواحل ليبيا

تحركات مضادة للاستفتاء الكردي من العراق وايران وتركيا

ترامب يعد ببحث استئناف مساعدة عسكرية معلقة لمصر


 
>>