First Published: 2017-09-13

بوتاس باق في مرسيدس حتى نهاية الموسم القادم

 

السائق الفنلندي يقود للفريق الالماني موسما جديدا في سباقات الفورمولا واحد الى جانب البريطاني هاميلتون المتصدر.

 

ميدل ايست أونلاين

مستوى بوتاس يتصاعد

باريس - أعلن فريق مرسيدس، حامل لقبي السائقين والصانعين في بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد، تمديد فالتيري بوتاس حتى نهاية موسم 2018، للقيادة الى جانب البريطاني لويس هاميلتون الذي يتصدر الترتيب الحالي للبطولة.

وتعاقد الفريق الألماني مع بوتاس (28 عاما) في كانون الثاني/يناير الماضي من أجل سد الفراغ الذي خلفه الألماني نيكو روزبرغ باعتزاله بعد ايام معدودة على احرازه اللقب العالمي.

ووقع سائق وليامز السابق عقدا لعام واحد لكن الأداء المشجع الذي قدمه حتى الآن في موسمه الأول مع مرسيدس، حيث فاز بسباقين وصعد الى منصة التتويج في سبعة سباقات اخرى من أصل 13، دفعت الادارة الى تمديد عقده لعام اضافي في خطوة "بديهية" بحسب المدير التنفيذي النمسوي توتو وولف "نظرا الى قوة ادائه ومستواه التصاعدي".

ويحتل بوتاس حاليا المركز الثالث في ترتيب البطولة بفارق 41 نقطة عن زميله هاميلتون المتصدر، و38 عن سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل الذي تنازل عن الصدارة في السباق الأخير على حلبة مونزا الإيطالية باحتلاله المركز الثالث خلف ثنائي مرسيدس.

وبحسب البيان الصادر عن مرسيدس، رأى بوتاس أن هناك "دائما مجالا للتحسن"، مؤكدا "لم أتمكن دائما من تقديم كامل قدراتي".

ولم يمدد الفريق الألماني حتى الآن عقد هاميلتون، بطل العالم ثلاث مرات المرتبط مع مرسيدس حتى 2018، لكن المفاوضات قائمة بين الطرفين وهناك توجه لكي يوقع السائق البالغ 32 عاما عقدا جديدا يربطه بأبطال العالم لثلاثة مواسم اضافية، إلا أن أي إعلان بهذا الشأن لن يصدر قبل أن يحسم الصراع القائم على اللقب العالمي، وذلك بحسب ما اشار وولف في أكثر من مناسبة.

 

إرهاب الطرقات يسابق الفوضى الأمنية في حصد أرواح الليبيين

أزمة سوق العبيد في ليبيا تثير الغضب الدبلوماسي للنيجر

الحريري يزور مصر لمشاورات مع السيسي قبل العودة إلى لبنان

عزم عربي على التصدي للدور التخريبي لحزب الله وإيران

الرئاسة الجزائرية تنفي ابداء بوتفليقة رغبته الترشح لولاية خامسة

فتح تحقيق في تقارير عن 'العبودية' بليبيا

لبنان 'ينأى بنفسه' عن اجتماع وزاري عربي حول تدخلات ايران

اتصالات دولية مكثفة في فرنسا لمواجهة أنشطة إيران وحزب الله


 
>>