First Published: 2017-10-11

اربيل تتهم وبغداد تنفي التحضير لهجوم على البشمركة في كركوك

 

التوتر يزداد بين حكومة اقليم كردستان والحكومة العراقية منذ صوّت الأكراد بأغلبية ساحقة في استفتاء الانفصال.

 

ميدل ايست أونلاين

اتهامات مقلقة

بغداد - قالت حكومة إقليم كردستان العراق الأربعاء إن قوات الحكومة العراقية وفصائل عراقية دربتها إيران تستعد "لهجوم كبير" على القوات الكردية في منطقة كركوك وقرب الموصل بشمال العراق.

لكن متحدثا باسم الجيش العراقي نفى التخطيط لأي هجوم على القوات الكردية وقال إن قوات الحكومة تعد بدلا من ذلك لطرد متشددي تنظيم الدولة الإسلامية من منطقة حدودية مع سوريا في غرب العراق.

وزاد التوتر بين حكومة إقليم كردستان والحكومة العراقية ولاسيما منذ صوت الأكراد العراقيون بأغلبية ساحقة على الاستقلال في استفتاء أجري الشهر الماضي.

وبرزت منطقة كركوك المتعددة الأعراق والتي يسيطر عليها الأكراد كبؤرة ساخنة في الصراع لأن الطرفين يطالبان بالسيادة عليها.

وتنتشر القوات العراقية والفصائل الشيعية المعروفة باسم الحشد الشعبي جنوبي وغربي كركوك في مناطق كانت تحت سيطرة الدولة الإسلامية.

وقال مجلس أمن الإقليم في تعليق على تويتر أكده مسؤول كردي "نتلقى رسائل خطيرة بأن القوات العراقية وبينها الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية، تعد لهجوم كبير على كردستان".

وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم الخامس من أكتوبر/تشرين الأول إن حكومته تريد تفادي الاشتباكات مع الأكراد لكن قادة الحشد الشعبي هددوا مرارا بطرد القوات الكردية من كركوك.

استهداف الدولة الإسلامية

ونفى متحدث عسكري عراقي مزاعم حكومة إقليم كردستان. وقال المتحدث "نحن نستعد لمعارك القائم غير معنيين بأي أمر. محاربة داعش أولوية".

والمنطقة حول موقع القائم الحدودي في غرب العراق هي آخر منطقة عراقية لا تزال تحت سيطرة المتشددين الذين اجتاحوا ثلث البلاد في 2014.

وذكر مجلس الأمن لإقليم كردستان أنه يجري الإعداد لهجمات جنوبي وغربي كركوك وشمالي الموصل.

وانتزعت القوات العراقية السيطرة على الموصل من الدولة الإسلامية في يوليو/تموز بعد حملة شرسة استمرت تسعة أشهر بدعم من الولايات المتحدة وبمشاركة قوات البشمركة الكردية.

واتخذت حكومة العبادي التي تسعى للحفاظ على وحدة البلاد، إجراءات لعزل حكومة كردستان شملت فرض حظر على الرحلات الدولية المباشرة للإقليم.

وتدعم إيران وتركيا المجاورتان موقف بغداد خشية انتشار النزعة الانفصالية بين الأقليات الكردية التي تعيش على أراضيهما.

وأصدر العراق الأربعاء أوامر اعتقال بحق رئيس لجنة الانتخابات والاستفتاء في إقليم كردستان واثنين من معاونيه بتهمة "انتهاك قرار محكمة نافذ اعتبر التصويت على الاستقلال أمرا باطلا".

 

سياسة متوازنة تقود إلى تعاف سريع للاقتصاد الاماراتي

رفض أوروبي ومصري قاطع لقرار الاعتراف الأميركي بالقدس

اتفاق مصري روسي لتعزيز جهود مكافحة الإرهاب

بوتين يدعو لمفاوضات فلسطينية اسرائيلية تشمل وضع القدس

الجيش الليبي عازم على تطهير بنغازي من كل الميليشيات

مساع أممية لتوطين 1300 مهاجر تقطعت بهم السبل في ليبيا

مصر وروسيا توقعان عقد إنشاء محطة الضبعة النووية

مرسوم أميري بتشكيل الحكومة الجديدة في الكويت

أكراد سوريا والجيش العراقي يحصنان الحدود من خطر الإرهاب

الصدر يدعو سرايا السلام لتسليم السلاح للدولة

إفريقيا تخشى عودة ستة آلاف جهادي

البرلمان الأردني يعيد النظر في معاهدة السلام مع اسرائيل

جمعية بحرينية تزور القدس وإسرائيل في توقيت حرج

قمر جزائري يصل الفضاء لتحسين الاتصالات ومكافحة التجسس

قطر تراهن على سياسة العقود السخية لفك عزلتها

قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس

جهود مصرية حثيثة لتحريك العملية السياسية في ليبيا

الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل

اشادة سعودية بنصر كبير على الإرهاب في العراق

لندن تساوم بروكسل: تسديد فاتورة الانفصال مقابل اتفاق تجاري


 
>>