First Published: 2017-11-07

'خط ساخن' يجذب سلاف فواخرجي

 

بعد غياب طويل، النجمة السورية تعود الى الدراما المصرية من جديد في مسلسل من بطولة حسين فهمي ونضال الشافعي.

 

ميدل ايست أونلاين

'موهبتها جواز عبورها الى الشهرة'

القاهرة - تصافح سلاف فواخرجي الدراما المصرية من جديد بعد غياب استمر لـ7 سنوات ركزت خلالها على الدراما السورية.

وكان مسلسل "كليوباترا" الذي عرض عام 2010 آخر الأعمال الدرامية المصرية التي شاركت فيها "فاتنة الدراما السورية" كما يلقبها البعض.

وتشارك الممثلة السورية في بطولة المسلسل المصري الجديد "خط ساخن" رفقة حسين فهمي وصلاح عبدالله ونضال الشافعي وسهر الصايغ.

والعمل الدرامي المقرر عرضه في رمضان من تأليف فوزية حسين وإخراج حسني صالح وانتاج أحمد الجابري.

وتصل فواخرجي إلى مصر خلال أيام من أجل البدء في تصوير المسلسل، الذي تدور أحداثه في إطار اجتماعي، حول عدد من القضايا التي شغلت بال المصريين في الآونة الأخيرة، إلا أن صناعه يتكتمون على القصة الخاصة به.

وشاركت سلاف فواخرجي في المسلسل الرمضاني السوري "أحمر" في 2017 للمخرج جود سعيد.

والمسلسل من تأليف علي وجيه ويامن الحجلي، وإنتاج شركة سما الفن.

و"أحمر" بطولة سلاف فواخرجي، نادين خوري، عباس النوري، صفاء سلطان وإخراج جود سعيد.

وادت فواخرجي دور "سماح" وهي صحافية، ومذيعة تشاهد جريمة قتل في حارتها، وتعمل على كشف ملابساتها من خلال تحقيق صحفي.

وتعيش الصحافية الجميلة قصّة حب عاصفة تؤثر عليها، وتمّر من خلالها بنقاط تحوّل كبيرة، في حياتها الشخصيّة، ومسيرتها المهنيّة في السلطة الرابعة.

وتعمل "سماح" على تعرية الفساد بصوتها، وكلمتها، وروحها الشجاعة، ولو على حساب حياتها وأمانها، وتشكّل في سيرتها المهنية والحياتية، نموذجاً للمرأة القوية، الباحثة عن النور والحقيقة.

وأفادت مصادر أن الفنانة السورية سولاف فواخرجي المؤيدة لنظام الاسد الذي امعن في ترويع وتعذيب شعبه لمجرد مطالبته بالحرية والحق في تقرير مصيره من الفنانات المدللات في الدراما السورية وانها تقتنص في الغالب اجمل الادوار في اضخم الاعمال التلفزيونية.

في حين يرى البعض الاخر ان موهبتها هي جواز عبورها الى عالم الشهرة والاضواء والنجاح في الدراما السورية.

في حين اعترفت فواخرجي بأنها خسرت عقودا واموالا بسبب مواقفها الداعمة لنظام بشار الاسد، موضحة ان ذلك لا يعنيها قائلة "انا بخير مادمت في سوريا اريد مستقبل اطفالي وامانهم ولا تنفعني اموال الدنيا اذا كنت خائفة".

وشددت فواخرجي على انها مازالت مؤيدة للرئيس السوري بشار الأسد، ومعارضة للثورة السورية.

 

أول حكم عراقي بالإعدام على مواطنة أوروبية بتهمة الارهاب

نساء وأطفال يموتون مجمدين بين سوريا ولبنان

نائب ترامب يتعهد بدعم قوي للرئيس المصري في محاربة الارهاب

بوتفليقة وأويحيى لا يجتمعان في انتخابات واحدة

استئناف الرحلات في مطار معيتيقة بعد المعركة الدامية

النواب العرب يقاطعون كلمة نائب ترامب في الكنيست

أزمة كردستان العراق تتحسس طريق الحل في بغداد

البرلمان العراقي يفشل في حسم موعد الانتخابات

فتح محتمل لباب التجنيد أمام الكويتيات يقسّم البرلمان

السيسي وعنان يترشحان لانتخابات الرئاسة في مصر

ألفا حالة اختناق جراء عاصفة ترابية في العراق


 
>>