First Published: 2017-11-08

أوبر تستأمن ناسا على عجلة القيادة في التاكسي الطائر

 

شركة خدمة توصيل الافراد تتعاقد مع إدارة الطيران والفضاء الأميركية لتطوير برنامج للتحكم في مسارات طائرتها الكهربائية المستقبلية.

 

ميدل ايست أونلاين

بسرعة 322 كيلومترا في الساعة

واشنطن - قالت شركة أوبر الأربعاء إنها أبرمت صفقة مع إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لتطوير برنامج للتحكم في مسارات "التاكسي الطائر" في الجو على امتداد مسارات خدمات التوصيل التي تقدمها أوبر على الأرض.

وقالت أوبر إن هذا أول عقد خدمات رسمي تبرمه ناسا يتعلق بالتحليق على ارتفاعات منخفضة وليس في الفضاء الخارجي. وكانت ناسا قد استخدمت مثل هذه العقود لتطوير صواريخ منذ خمسينات القرن الماضي.

والتاكسي الطائر لأوبر سيكون طائرة كهربائية صغيرة تقلع وتهبط عموديا بدون أي انبعاثات وفي هدوء يمكنها من العمل في المدن.

وسيقلص التاكسي الطائر الوقت لنقل الأفراد بين مارينا في سان فرانسيسكو إلى مدينة سان خوسيه إلى 15 دقيقة فقط بدلا من أكثر من ساعتين بالسيارة بحسب تقديرات أوبر.

وقال جيف هولدن مدير الإنتاج بأوبر إن الشركة ستبدأ في اختبار خدمة التاكسي الطائر بمركبة تسع أربعة أشخاص وتتحرك بسرعة 200 ميل (322 كيلومترا) في الساعة في لوس انجليس عام 2020 وهي ثاني سوق لاختباراتها بعد دالاس/فورت ورث.

وتتوقع أوبر اطلاق خدمة التاكسي الطائر فيما بعد في دبي في إطار معرض وورلد إكسبو 2020.

وتعمل أوبر، التي تقدر قيمتها بنحو 68 مليار دولار، مع بضع شركات في مشروع التاكسي الطائر ودخلت في شراكة مع حكومة دبي.

وفي المرحلة الأولى من العملية، يمكن للشركة أن تحصل رسوما بواقع 1.32 دولار للميل من الراكب وهو أعلى قليلا من الرسوم على المسافة المماثلة في خدمة أوبر إكس.

وفي الأجل الطويل، تتوقع أوبر أن تنخفض تكلفة استخدام التاكسي الطائر إلى أقل من تكلفة امتلاك سيارة.

ومن المقرر أن يكشف هولدن أحدث خطط الشركة المتعلقة بالتاكسي الطائر في قمة الإنترنت وهو مؤتمر سنوي يعقد في برشلونة هذا الأسبوع.

 

رايتس ووتش تدين الإجلاء القسري للاجئين السوريين من لبنان

الاغتيالات تلاحق مناهضي إيران في كردستان العراق


 
>>