First Published: 2017-11-10

غوغل يحتفي بذكرى ميلاد 'الشحرورة'

 

محرك البحث العملاق يحتفل بذكرى ميلاد الفنانة الراحلة ونجمة زمن الفن الجميل صباح، ويرسمها رفقة فرقة بزي فلكلوري لبناني.

 

ميدل ايست أونلاين

تحصلت على وسام الارز الوطني

واشنطن - يحتفي محرك البحث العملاق غوغل الجمعة بذكرى ميلاد الفنانة الراحلة ونجمة زمن الفن الجميل والعصري الذهبي للسينما العربية "الشحرورة" صباح.

ووضع غوغل بدلاً من شعاره المعروف صورة للفنانة الراحلة، ومن خلفها أعمدة بعلبك الرومانية وكذلك فرقة بزي فلكلوري تؤدي الدبكة اللبنانية.

وتعد الرسومات والزخارف التي يدخلها غوغل على شعاره احتفاء بشخصيات مختلفة أو أحداث متنوعة أو مناسبات خاصة، مثل الأعياد والذكرى السنوية وحياة مشاهير الفنانين والعلماء إيمانا من محرك البحث الشهير بالدور الحضاري المهم الذي تركته تلك الشخصيات في الحياة العلمية والفنية والثقافية على مدى التجربة الإنسانية.

وصباح التي ولدت عام 1927 كانت عملاقة من عمالقة الزمن الجميل وواكبت الفن العربي في سن مبكّرة عبر الغناء في لبنان، قبل أن تنتقل إلى التمثيل والاستعراض.

وأنهت الفنانة اللبنانية مسيرة حياتها بعد قرابة تسعة عقود من الزمن التي تنوعت بين الفن والحب والزواج والأمومة والتي دخلت قلوب المشاهدين من خلال مئات الاغاني والأعمال الاستعراضية والافلام في حضورها على المسارح وعبر الشاشة الصغيرة من لبنان الى مصر والعالم العربي وصولا الى العالم.

وعرفت صباح بإجادتها غناء التراث اللبناني والمواويل من "ابو زلف" وغيرها، وأول الاغاني التي اطلقتها شعبياً "يا هويدا هويدا لك" من كلمات عبدالجليل وهبي.

وتقول صباح: "لقد شددت دائماً على اداء الاغنية اللبنانية في افلامي اوحفلات اضواء المدينة في مصر لان لبنان كان دائماً يعيش في قلبي".

لها حوالي 3500 اغنية من بينها اغاني المهرجانات والافلام والمسرحيات، وغنت لعمالقة العالم العربي ومنهم محمد عبدالوهاب (عالضيعة) وبليغ حمدي(يانا يانا) التي اعادت غناءها على طريقة الديو مع المطربة اللبنانية رولا سعد، وفريد الاطرش (يا دلع دلع) وغيرهم امثال زكي ناصيف، الاخوين رحباني، جمال سلامة، ملحم بركات، عصام رجي، وتوفيق الباشا.

وفي الستينات غنت نشيد "الوطن الاكبر" للموسيقار محمد عبدالوهاب الى جانب كل من عبدالحليم حافظ، شادية، نجاة الصغيرة، فايزة كامل ووردة الجزائرية.

قدمت صباح عشرات المهرجانات والمسرحيات ضمن مهرجانات بعلبك وبيت الدين، وجبيل وغيرها ومنها "موسم العز"، "دواليب الهوا"، "القلعة"، "الشلال"،"فينيقيا"، "شهر العسل"، "ست الكل"، وآخر مسرحياتها حملت عنوان "كنز الاسطورة" الى جانب زوجها السابق الفنان فادي لبنان والغنائي كريم ابوشقرا وورد الخال والامير الصغير.

وتعتبر صباح اول فنانة عربية غنت على مسرح الاولمبيا في باريس مع فرقة روميو لحود الاستعراضية منتصف السبعينات، كما وقفت على عدة مسارح معروفة منها "كارناغري هول" في نيويورك، ودار الاوبرا في سيدني (استراليا) وقصر الفنون في بلجيكا، وألبرت هول في لندن، وكذلك على مسارح لاس فيغاس وغيرها.

ومنحت وسام الارز الوطني في عهد رئيس الجمهورية اللبنانية شارل حلو. كما اطلق اسمها على ساحة في بلدة وادي شحرور. نالت ثلاثة اوسمة تكريمية من الملك الاردني الراحل الحسين بن طلال الذي قدم لها منزلاً في الاردن في بداية الحرب اللبنانية.

وعرفت الراحلة باناقتها الدائمة وبشبابها الدائم، وهي غالباً ما تردد "نحن آل فغالي نحتفظ بشكلنا الخارجي الحسن حتى مع تقدمنا في السن… هكذا كان والدي وخالي وعمي"… وسئلت اكثر من مرة عن سر شبابها الدائم فكان ردها:"لا ادخن، لا اشرب الكحول، وانام باكرا".

 

قصف جوي أميركي يستهدف مقاتلي الدولة الإسلامية في ليبيا

الحريري يعود إلى بيروت بموقف ثابت من حياد لبنان

فرنسا تقر موازنة تعكس عددا من وعود ماكرون

موافقة برلمان طبرق على مقترحات أممية تقرب التسوية السياسية

الحريري يؤسس من القاهرة لعودة صلبة إلى لبنان

موافقة أممية على مقترح العراق لتسوية أزمة التعويضات مع الكويت

العبادي يرجئ اعلان هزيمة الجهاديين حتى دحرهم من الصحراء

24 قتيلا بهجوم انتحاري شمال بغداد

الدوحة تسعى لإحياء الوساطة الكويتية بعد فشل رهاناتها الخارجية

التحالف الدولي يقلص غاراته ضد الدولة الإسلامية

حرية الصحافة في العراق تفشل في الاهتداء لطريقها

قائد الجيش اللبناني يدعو للاستعداد لمواجهة إسرائيل

السودان مع سد النهضة لـ'استعادة المياه' من مصر

سوق العبيد يفتح على ليبيا أزمات دبلوماسية متلاحقة


 
>>