First Published: 2017-11-14

جيوش إلكترونية تتلاعب بآراء الناس لمصلحة الحكومات

 

تدخل الحكومات في شبكات التواصل يتزايد ويتخذ اشكالا متطورة باستخدام معلقين مأجورين ومتصيدين وحسابات آلية ومواقع اعلامية مزيفة.

 

ميدل ايست أونلاين

ثلاثون حكومة تلاعبت بالانترنت في 2017

واشنطن - عبرت منظمة "فريدوم هاوس" الثلاثاء ان عددا متزايدا من الدول بات يحذو حذو روسيا والصين في التدخل في شبكات التواصل الاجتماعي ورصد المعارضين على الانترنت، في تهديد خطير للديموقراطية.

وكشفت دراسة حول حرية الانترنت اجرتها هذه المنظمة المدافعة عن الحقوق في 65 بلدا، ان ثلاثين حكومة تلاعبت بالانترنت في 2017 لتشويه المعلومات الالكترونية، مقابل 23 العام الماضي.

واشار التقرير الذي يحمل عنوان "الحرية على الانترنت" ان عمليات التلاعب هذه شملت استخدام معلقين مأجورين ومتصيدين وحسابات آلية (بوتس)، او مواقع اعلامية مزيفة.

وأضاف ان تكتيكات التلاعب والتضليل الالكتروني هذه لعبت دورا مهما في الانتخابات العام الماضي في 18 بلدا على الاقل بينها الولايات المتحدة.

وقال رئيس المنظمة مايكل ابراموفيتز ان "استخدام المعلقين المأجورين والحسابات الآلية السياسية لنشر دعاية اعلامية حكومية تم تطويره من قبل روسيا والصين اولا، لكنه اصبح ظاهرة عالمية الآن".

ورأت سانجا كيلي مديرة مشروع "الحرية على الانترنت" ان عمليات التلاعب هذه يصعب رصدها في اغلب الاحيان "ومكافحتها اصعب من انواع اخرى من الرقابة مثل حجب بعض المواقع الالكترونية".

وأوضحت المنظمة ان 2017 كانت السنة السابعة على التوالي لتراجع الحرية على الانترنت.

واحتلت الصين للسنة الثالثة على التوالي رأس لائحة الدول التي تتلاعب بالانترنت بسبب تعزيز اجراءات الرقابة ومكافحة استخدام حسابات مجهولة الهوية وسجن منشقين يعبرون عن آرائهم على الانترنت.

واشار التقرير الى "جيش من الكمبيوترات" في الفيليبين التي يستخدمها أشخاص يتلقون عشرة دولارات يوميا لاعطاء الانطباع بوجود دعم عام لسياسة القمع الوحشي لتهريب المخدرات. كما اشار الى استخدام تركيا لحوالي ستة آلاف شخص لرصد معارضي الحكومة عل شبكات التواصل الاجتماعي.

اما روسيا المتهمة بمحاولة التأثير على الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة واوروبا، فقد عززت اجراءاتها لمراقبة الانترنت في جميع انحاء البلاد.

فالمدونون الذين يتلقون أكثر من ثلاثة آلاف زائر يوميا عليهم التسجيل لدى الحكومة والامتثال للقانون حول وسائل الاتصال الجماهيري. ومنعت محركات البحث من ابراز صفحات الانترنت التي تأتي من مواقع غير مسجلة.

وعبرت المنظمة عن قلقها من القيود المتزايدة على الشبكات الخاصة التي تسمح بالالتفاف على الرقابة (في بي ان) التي فرضت في 14 بلدا حتى الآن.

وأكد التقرير ان الولايات المتحدة لا تشكل استثناء. وقال ان "البيئة الالكترونية في الولايات المتحدة تبقى حيوية ومتنوعة، لكن كان لهيمنة التضليل والمحتويات الحزبية تأثير كبير". واضاف ان "الصحافيين الذين يعترضون على مواقف (الرئيس) دونالد ترامب واجهوا مضايقات الكترونية فجة".

 

احباط وعزوف يرافقان الانتخابات المحلية بالجزائر

قطر تداري شح العملة ببيان تطميني للمستثمرين الأجانب

ليبيا تحقق في فضيحة سوق العبيد لاحتواء غضب دولي

السعودية تعزز خطوات الانفتاح بتأشيرات سياحية للأجانب

التعاون الليبي الأوروبي يثمر انحسارا كبيرا في عدد المهاجرين غير الشرعيين

حركة النجباء مستعدة لتسليم أسلحتها للجيش العراقي بشروط

أمير الكويت يغادر المشفى بعد تعافيه من وعكة صحية

مليشيا النجباء تتهم واشنطن بـ'تقنين' الإرهاب

الحريري يشيد بـ'صحوة' اللبنانيين

العراق يطلق عملية عسكرية لتطهير الصحراء الغربية من الجهاديين

تشكيلة هائلة من المرشحين لا تثير الاهتمام في الجزائر

حماسة لدى مبعوث الصحراء المغربية في بداية المهمة

دفعة جديدة من جماعات قطر على قوائم الإرهاب في الخليج

اجتماع ضباط من غرب وشرق ليبيا يؤسس لتوحيد الجيش

القاهرة توسع اجراءاتها ضد الدوحة بفرض تأشيرات على القطريين

مصر تدمر عشر شاحنات أسلحة على الحدود مع ليبيا

فرنسا تطرح مبادرة في مجلس الأمن لإدانة تجارة الرقيق في ليبيا

قطر بلا أي سند في شكواها لدى منظمة التجارة العالمية

تدقيق حسابات عملاء سعوديين اجراء معمول به في كل العالم

بريكست ينزع عن لندن لقب قطب المالية العالمي


 
>>