First Published: 2017-11-30

تونس تحلق دوليا في مجال أمن الطيران بأول مركز تدريبي إقليمي

 

المنشأة المتخصصة في السلامة ا تعد الوحيدة في العالم الحاصلة على اعتماد من منظمة الطيران المدني الدولي، وتمثل فرصة لتواجد البلاد على الساحة الدولية في مجال التدريب.

 

ميدل ايست أونلاين

'مفخرة ومسؤولية كبيرة'

تونس - أعلن المدير العام للأكاديمية التونسية للتدريب في أمن وسلامة الطيران المدني (غير حكومية) افتتاح أول مركز إقليمي في البلاد للتدريب على أمن الطيران المدني.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي الخميس لمدير الأكاديمية حسن الصديق. مشيرًا إلى أن المركز معتمد من منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو).

وأوضح الصديق أن "المركز الموجود في تونس هو أوّل مركز خاص على مستوى العالم يحصل على اعتماد من منظمة الطيران المدني الدولي".

وأشار إلى أن الافتتاح الرسمي للمركز سييكون 5 ديسمبر/كانون الأول المقبل، بحضور ممثلين عن الحكومة، ولويس آلمايدا مدير المكتب الإقليمي لأوروبا وشمال الأطلس لمنظمة الطيران المدني الدولي.

من جانبه، أكد مصطفى عبد العال المدير التنفيذي للمركز خلال المؤتمر أن حصول تونس على اعتماد منظمة الطيران المدني الدولي يُعدّ "مفخرة ومسؤولية كبيرة".

وأوضح أن الاعتماد سيتيح لتونس التواجد على الساحة الدولية في مجال التدريب، إضافة إلى رفع مستوى الأمن في مجال الطيران بالبلاد وزيادة الثقة فيه وتنمية فرص الاستثمار في مجال السياحة.

وتأسّست منظمة الطيران المدني الدولي (تابعة للأمم المتحدة) سنة 1944، ويبلغ عدد الدول الأعضاء فيها 191 دولة.

وتهدف المنّظمة إلى دعم السلامة والأمن في قطاع الطيران المدني، إضافة إلى الاستدامة الاقتصادية والمسؤولية البيئية.

وتشمل شبكة مراكز التدريب على أمن الطيران، المعتمدة من قبل المنظمة الطيران المدني، 32 مركزًا في جميع أنحاء العالم.

 

الدولة الإسلامية تعود للواجهة بهجوم دام استهدف الحشد الشعبي

إطلاق سراح جهادية فرنسية من معتقلي الموصل

التحالف الدولي يمد العراق بدفعة جديدة من مقاتلات 'إف 16'

مبادرة حجب الثقة تنتهي إلى إطالة عمر الحكومة في الأردن

أول إعلان مصري عن مقتل جنود في عملية سيناء

السعودية تقدم طوق نجاة للشركات المتعثرة بإقرار قانون للإفلاس

أرامل جهاديين وقعن في حبائل التطرف بخداع من أزواجهن

البرلمان الأردني يجدد الثقة بحكومة الملقي

الجزائر تعزف على وتر الأمن لاحتواء دعوات التغيير

أزمة إثيوبيا تعطل مباحثات ثلاثية مرتقبة حول سد النهضة


 
>>