First Published: 2017-12-06

سيرينا قد تعود لملاعب التنس من بوابة بطولة استراليا المفتوحة

 

منظمو بطولة استراليا المفتوحة للتنس يلمحون الى مشاركة النجمة الاميركية بعد غيابها بسبب انجابها طفلتها الاولى.

 

ميدل ايست أونلاين

بداية جديدة لسيرينا الأم

ملبورن - المح منظمو بطولة استراليا المفتوحة للتنس التي تقام مطلع العام على ملاعب ملبورن، الى امكانية مشاركة النجمة الاميركية سيرينا وليامس حاملة اللقب بعد غيابها طوال الموسم الماضي بسبب انجابها طفلتها الاولى.

وتوجت سيرينا باللقب في ملبورن العام الماضي وهي حامل، وكان لقبها السابع في البطولة، ثم غابت عن الملاعب منذ نيسان/ابريل ووضعت مولودها في ايلول/سبتمبر، واعلنت انها ستعود الى الملاعب للدفاع عن لقبها في البطولة الاسترالية.

وبدا مدير البطولة كريغ تايلي متفائلا بعودة سيرينا قائلا الاربعاء لصحيفة "هيرالد صن" المحلية "انها تتدرب وهي مسجلة (في البطولة)، وليس هناك شك من وجهة نظرنا بأنها ستكون جاهزة".

واحرزت وليامس (36 عاما) 23 لقبا في البطولات الاربع الكبرى "غراند سلام"، وتحتاج الى لقب واحد لمعادلة الرقم القياسي المسجل باسم البطلة الاسترالية مارغاريت كورت.

وتقام بطولة استراليا من 15 الى 28 كانون الثاني/يناير 2018، وسينال الفائز فيها في فئتي الرجال والسيدات مبلغا قدره 3 ملايين دولار بعد ارتفاع الجوائز بنسبة 10 بالمئة عن 2017.

 

الحشد الشعبي يطلق الرصاص على محتجين مسيحيين قرب الموصل

ايطاليا تدرس تسليم ليبيا انقاذ المهاجرين رغم الانتهاكات والمصاعب

التوترات تسود طوزخرماتو وسط مخاوف أممية

الأزمة السياسية لم تؤثر على الاقتصاد اللبناني

روسيا تقرر استئناف الرحلات الجوية المباشرة مع مصر

المرجعية الشيعية تطالب بدمج فصائل الحشد في القوات العراقية

لبنان يحسم موعد الانتخابات البرلمانية بعد أزمة عاصفة

76 بالمئة من اللاجئين السوريين بلبنان تحت خط الفقر

الإعدامات في العراق تروع الأمم المتحدة

كارثة مقتل تلاميذ في تصادم حافلة وقطار تصدم الفرنسيين

'بيت آمن' يقلل من معاناة المهاجرين في بني وليد الليبية

هل يحسم السيستاني موقفه من الحشد الشعبي بعد التحرير من الجهاديين

لبنان يواجه تحدي تثبيت سياسة النأي بالنفس وإنجاح الانتخابات

روسيا تعرض خدماتها لمساعدة أميركا في حل الأزمة الليبية

دعوات عربية لمحاسبة إيران عقب كشف تورطها في اليمن

تمسك أممي باتفاق الصخيرات لإنهاء الأزمة السياسية في ليبيا


 
>>