First Published: 2017-12-14

الامارات تدعو إلى التصدي بقوة أكبر لأنشطة إيران التوسعية

 

أبوظبي تعلن استعدادها للعمل مع حلفائها لاتخاذ اجراءات تكفل الامتثال لقرارات الأمم المتحدة بعد الكشف عن التدخلات الإيرانية في المنطقة.

 

ميدل ايست أونلاين

كل الادلة تثبت تورط طهران في تسليح المتمردين باليمن والاعتداءات على السعودية

أبوظبي/المنامة – دعت الامارات الخميس المجتمع الدولي إلى التصدي بقوة أكبر للتهديد الذي تشكله إيران، معلنة استعدادها للعمل مع حلفائها لاتخاذ إجراءات تكفل الامتثال لقرارات الأمم المتحدة.

وعرضت الولايات المتحدة الخميس للمرة الأولى أجزاء من بقايا أسلحة إيرانية زودت طهران الحوثيين بها في اليمن ووصفتها بأنها دليل حاسم على أن إيران تنتهك القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة.

وقالت وزارة الخارجية الاماراتية في بيان إن الأدلة التي قدمتها الولايات المتحدة الخميس لا تترك مجالا للشك بشأن تجاهل إيران الصارخ لالتزاماتها تجاه الأمم المتحدة، ودورها في انتشار الأسلحة والإتجار بها في المنطقة كما أن تقرير الأمين العام الأخير بشأن قرار مجلس الأمن 2231 يؤكد ما أدركته دولة الإمارات وحلفاؤها منذ زمن طويل وهو استمرار إيران لسلوكها التوسعي والمزعزع للاستقرار في المنطقة وتأجيجها للصراع في اليمن.

وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي الخميس "هذا الأمر مرعب ويجب أن يتوقف"، معتبرة أن "هذا لا يتصل فقط بقضية اتفاق نووي" في إشارة إلى الاتفاق الذي وقعته الدول الست الكبرى مع طهران في 2015 حول برنامجها النووي.

وأشار البيان الاماراتي إلى أن شحنات الأسلحة الإيرانية غير المشروعة من صواريخ وطائرات بدون طيار وقوارب متفجرة والموجهة إلى الحوثيين والوكلاء الآخرين تؤدي إلى تأجيج نيران العنف الطائفي وتعريض المدنيين للخطر حيث لمست دولة الإمارات وشركاؤها في التحالف الأثر المدمر لشحنات الأسلحة غير المشروعة في اليمن.

وكانت هايلي تتحدث في قاعدة عسكرية أميركية وسط بقايا صواريخ وطائرات من دون طيار أكدت أن مصدرها هجمات أخيرة شنت على حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة.

وقالت هايلي "خلفي بقايا تم العثور عليها لصاروخ اطلقه المقاتلون الحوثيون في اليمن على السعودية"، مضيفة "لقد صنع في إيران ثم أرسل إلى الحوثيين في اليمن".

وتابعت "إنه يتعلق بكل الأمور الأخرى التي يقوم بها الايرانيون. تعتقد إيران أنها تتمتع بكل الحقوق"، متهمة طهران بانتهاك القرار الدولي 2231 الذي يشمل الاتفاق النووي ويمنع طهران من بيع أي صاروخ بالستي لخمسة أعوام.

ورحبت البحرين أيضا بالتقرير الصادر عن الأمم المتحدة الذي أوضح بشكل لا لبس فيه التدخلات السلبية والممارسات العدائية لإيران في اليمن والرامية إلى إطالة أمد الأزمة وتعطيل مساعي التوصل إلى حل سلمي لها وقيامها بتزويد ميليشيات الحوثي الانقلابية بصواريخ خطيرة تحمل مخاطر كبيرة على حياة أبناء الشعب اليمني الشقيق وتهدد أمن الممرات البحرية والأمن والسلم في المنطقة بكاملها.

وأشادت المنامة بموقف الولايات المتحدة الرافض لنشاطات إيران وقيامها بدعم الجماعات الإرهابية كحزب الله وغيره في انتهاك واضح للقرارات والأعراف الدولية ومن بينها قرارات مجلس الأمن 1559 و1701 و2231 و 2216 .

وشددت على ضرورة وسرعة تحرك المجتمع الدولي لاتخاذ التدابير اللازمة لتنفيذ هذه القرارات ومحاسبة ايران على مخالفتها وخاصة في دعم الإرهاب و التدخل السافر في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.

وجددت مملكة البحرين إدانتها الشديدة للتدخلات الإيرانية المستمرة في الشؤون الداخلية والموثقة بالأدلة والإثباتات الواضحة التي تؤكد قيام ايران بمساندة الإرهاب وتدريب الإرهابيين وتهريب الأسلحة والمتفجرات وتأسيس جماعات إرهابية بمملكة البحرين ممولة ومدربة من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني الإرهابي وهو ما يتنافى تماما مع مبدأ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية التي يؤكد عليها ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأكدت أيضا على موقفها الثابت الذي يؤكد ضرورة التوصل الى حل سياسي شامل ينهي كل أشكال التدخل الخارجي في اليمن ويحفظ مقدرات الشعب اليمني ويضع حدا لمعاناته وذلك وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216 .

وأعربت المنامة عن دعمها لجهود المبعوث الأممي لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد الهادفة إلى إيجاد حل سياسي وفق هذه المرجعيات.

 

محاكمة 'جهادية' فرنسية للمرة الثانية بالعراق

رياضيون يتسابقون إلى البرلمان في العراق

مصر تنفي التضييق على امدادات الغذاء في سيناء

المغرب يتوقع محصولا جيدا من الحبوب في 2018

دعم مالي إماراتي لإعادة إعمار جامع النوري في الموصل

المكابرة تغرق الخطوط القطرية في المزيد من الخسائر

نظام الكتروني جديد لتقليل احتمالات تزوير نتائج انتخابات العراق

الدولة الإسلامية تهدد باستهداف الانتخابات العراقية


 
>>