First Published: 2018-04-05

مليون حساب يروج للإرهاب في مصيدة توتير

 

منصة التغريد تؤكد ان جهودها لتضييق الخناق على الجهاديين منذ 2015 بدأت بجعلها 'مكانا غير مرغوب' للدعوة الى العنف.

 

ميدل ايست أونلاين

أولى ثمار 'سنوات من العمل الشاق'

واشنطن - أعلنت شبكة تويتر الخميس أنها علّقت منذ 2015 أكثر من مليون حساب بسبب "ترويجها للارهاب"، مشيرة الى أن جهودها هذه بدأت بجعل منصة التواصل الاجتماعي "مكانا غير مرغوب" للدعوة الى العنف.

وفي تقريرها الأخير للشفافية، قالت تويتر إنها علّقت 274،460 حسابا بين تموز/يوليو وكانون الاول/ديسمبر 2017 بسبب ارتكابها "مخالفات مرتبطة بالترويج للارهاب"، ما يرفع عدد الحسابات المعلّقة إلى أكثر من مليون حساب منذ العام 2015.

وقالت تويتر في بيان إن الرقم المعلن يمثّل انخفاضا بنسبة 4.8 بالمئة بالمقارنة مع عدد الحسابات التي علّقت في الفترة التي سبقت وهو ايضا ثاني انخفاض على التوالي.

وقال فريق السياسة العامة في تويتر "نستمر في رؤية التأثير الايجابي والكبير لسنوات من العمل الشاق لجعل موقعنا مكانا غير مرغوب للدعوة للارهاب، ما أدى إلى تحول كبير في هذا النوع من الانشطة بعيدا عن تويتر".

وواجهت تويتر ضغوطا كبيرة من الحكومات عبر العالم لتضييق الخناق على الجهاديين والمستخدمين الذين يروجون للعنف والاعتداءات، مع الحفاظ في الوقت نفسه على منصة مفتوحة لحرية التعبير لملايين المستخدمين الآخرين.

 

مسؤولون من النظام العراقي السابق مسجونون في ظروف سيئة

مصر تركز على دعم ثورة الاستكشافات النفطية والغازية

موسكو تقوي نفوذها في العراق من بوابة التعاون النفطي مع كردستان

الأردن وأميركا يتدربان على سيناريوهات مواجهة هجوم كيماوي

36 قتيلا من المتشددين في ضربات عراقية داخل سوريا

حزب الله يرهب المرشحين الشيعة بالاعتداء على علي الأمين

مقاتلات قطرية تلاحق طائرة مدنية إماراتية في تصعيد جوي خطير

القرضاوي ينزع عن نفسه صفة الآمر الناهي في قطر

منتصران وخاسر أمام الدولة الاسلامية يتسابقون لقيادة العراق

اتهامات حقوقية للعراق بإخفاء أدلة الانتهاكات بالموصل


 
>>