First Published: 2018-04-09

يوتيوب يسحب الثقة من البرمجيات في اختيار محتوى ملائم للأطفال

 

المنصة التابعة لغوغل تتجه نحو ترك انتقاء مقاطع الفيديو على تطبيقها الموجه للصغار لمسؤولين بشريين لتجنب الاقتراحات المغلوطة.

 

ميدل ايست أونلاين

إجراءات جديدة لطمأنة الآباء

واشنطن - تتجه منصة الفيديو الاكبر يوتيوب الى تشديد الرقابة على محتوى تطبيقها الموجه للاطفال عبر العمل بشكل غير خوارزمي على تحديد مقاطع الفيديو المسموح ظهورها.

وستعوض المنصة المملوكة من غوغل البرمجيات التي تصطفي محتوى "يويتوب كيدز" بمسؤولين بشريين لتجنب الاقتراحات التي تظهر عن طريق الخطأ لمحتوى مشكوك فيه أو غير مناسب للأطفال.

كما وستقتصر أيضاً النسخة المعدلة من التطبيق على مقاطع الفيديو من القنوات المحددة يدويا والتي سيوافق عليها فريق من العاملين في مجال حقوق الإنسان.

ورغم أنه لم يتم الإعلان عن هذا القرار رسمياً إلا أنه يأتي وسط مخاوف طويلة الأمد بشأن خوارزمية اقتراح تعمل على توجيه المشاهدين إلى محتوى متزايد في التطرف.

وفي مارس/اذار أوضح تقرير م كيف كان تطبيق يوتيوب للأطفال يقترح مشاهدة مقاطع الفيديو المليئة بالمعلومات الخاطئة ونظريات المؤامرة حول شكل الأرض والهبوط على القمر وما إذا كانت المخلوقات الفضائية موجودة.

وفي العام 2017 تورط الموقع في جدل تضمن مقاطع فيديو غريبة ومزعجة أحياناً تعرض شخصيات ديزني وأبطالاً خارقين تم تصميمها خصيصاً لتحقيق المزيد من المشاهدات على الموقع.

كما تعرضت إدارة الموقع للهجوم بسبب استضافتها للمحتوى المتطرف وتباطؤها في إدانة المحتوى المخالف وذلك لإرضاء المعلنين الذين قاموا بالإعلان عن منتجاتهم إلى جانب محتوى مشكوك فيه لتحقيق المزيد من المشاهدات.

وبالإضافة إلى تلك الخلافات كافح موقع يوتيوب للتعامل مع الأشخاص الذين يقفون وراء القنوات التي تعمل على تحميل مقاطع فيديو غير مناسبة.

وبذل موقع يوتيوب الكثير من الجهود لمحاولة فرض حظر على المحتوى الذي يعمل على استغلال الأطفال على وجه التحديد بما في ذلك إزالة الإعلانات من ملايين مقاطع الفيديو وفرض قيود عمرية على المحتوى الذي تم الإبلاغ عنه وزيادة عدد المشرفين الذين يفحصون عمل النظام.

كما أنه وبهدف مكافحة المعلومات المضللة أعلن الموقع مؤخرا أنه سيستخدم موقع ويكيبيديا للمساعدة في التحقق من مقاطع الفيديو التي يُشتبه بأنها تقوم بالنشر والترويج لنظريات المؤامرة.

وغم الاصلاحات الجديدة المنتظرة يرى بعض المختصين ان الوالدين هم فقط من يحق لهم اختيار المحتوى الذي يناسب طفلهم وتوجهات وأخلاق وعقائد الأسرة وليس من توظفهم شركة.

ولا نعرف متى سيتم إطلاق الإصدار الخاص من تطبيق يوتيوب للأطفال.

لكن بعض التقارير تفيد بأن خيار التبديل إلى الإصدار غير الخوارزمي في قائمة مقاطع الفيديو المسموح مشاهدتها سيتم تمكينه للآباء ويمكن أن يصل في وقت قريب من ابريل/نيسان.

 

حفتر يتعهد من بنغازي بمواصلة الحرب على الإرهاب

الضغوط تزداد على ماي بسبب الاتحاد الجمركي مع بروكسل

المغرب يقاوم تزويج القاصرات بكل ما أوتي من حزم

كرسنت بتروليوم الاماراتية تفوز بعقد تطوير حقول نفط عراقية

العبادي يستقطب الناخبين بمشروع عابر للطائفية والقومية

الكويت والفلبين على أعتاب أسوأ أزمة دبلوماسية

التوريث السياسي يعيق التغيير في لبنان

العبادي في أربيل للترويج لقائمته الانتخابية

رايتس ووتش تندد بالعقاب الجماعي لعائلات الجهاديين بالعراق

لبنان يشكك في النوايا الدولية بشأن عودة اللاجئين السوريين


 
>>