First Published: 2018-04-17

ماضي البطلة الغامضة سالاندر في 'ذا غيرل إين ذا سبايدرز ويب'

 

أحدث إصدار سينمائي يستند إلى روايات 'ميلينيوم' الناجحة تجسد فيه الممثلة كلير فوي شخصية فتاة تتميز بوشم التنين وتربطها علاقة معقدة بصحفي.

 

ميدل ايست أونلاين

'العالم الخارجي يراها ضحية'

ستوكهولم - يقول المخرج فيدي ألفاريس إن أحدث إصدار سينمائي يستند إلى روايات سلسلة "ميلينيوم" التي حققت نجاحا ساحقا سيكشف المزيد من التفاصيل عن البطلة الغامضة والمتسللة الإلكترونية ليزبث سالاندر أو الفتاة ذات وشم التنين.

ويجري تصوير الفيلم الذي يحمل عنوان "ذا غيرل إين ذا سبايدرز ويب" في السويد وتجسد فيه الممثلة كلير فوي شخصية سالاندر الفتاة ذات وشم التنين التي تربطها علاقة معقدة بصحفي يدعى ميكايل بلومكفيست.

وقال ألفاريس وهو من أوروغواي وأخرج أعمالا مثل "إيفل ديد" و"دونت بريذ" "ما أردت عمله في حقيقة الأمر هو إعادتها إلى فترة من حياتها... ماضيها في تلك الحالة لمواجهة أمور آمل أن تكشف المزيد عن حقيقة هويتها".

وأضاف "عندما تظن أنك تعرف أو تعتقد أنك فهمت كل شيء عنها فإنها ستقوم بتصرف ما سيغير كل شي اعتقدت أنك تعرفه. هذا هو الممتع فيها".

والفيلم الذي سيعرض في نوفمبر/تشرين الثاني مقتبس عن كتاب للمؤلف الجديد ديفيد لاغركرانتس الذي تولى مهمة استكمال السلسلة بعد وفاة الكاتب الأصلي شتيغ لارسون.

وسبق أن جسدت الممثلة الأميركية روني مارا شخصية سالاندر في فيلم "ذا غيرل ويذ ذا دراغون تاتو" أو الفتاة ذات وشم التنين والذي عرض عام 2011.

وعبرت فوي، التي نالت إشادة من النقاد لتجسيدها شخصية الملكة إليزابيث في مسلسل "ذا كراون" من إنتاج شركة نتفليكس، عن سعادتها لتجسيد الشخصية الغامضة بجوار جودنيسون الذي يحل محل الممثل البريطاني دانيال كريج.

وفي ستوكهولم، قالت فوي الفائزة بجائزة غولدن غلوب "أعتقد أنها تعرف في أعماقها من هي لكن العالم الخارجي كان يراها دوما ضحية".

 

حفتر يتعهد من بنغازي بمواصلة الحرب على الإرهاب

الضغوط تزداد على ماي بسبب الاتحاد الجمركي مع بروكسل

المغرب يقاوم تزويج القاصرات بكل ما أوتي من حزم

كرسنت بتروليوم الاماراتية تفوز بعقد تطوير حقول نفط عراقية

العبادي يستقطب الناخبين بمشروع عابر للطائفية والقومية

الكويت والفلبين على أعتاب أسوأ أزمة دبلوماسية

التوريث السياسي يعيق التغيير في لبنان

العبادي في أربيل للترويج لقائمته الانتخابية

رايتس ووتش تندد بالعقاب الجماعي لعائلات الجهاديين بالعراق

لبنان يشكك في النوايا الدولية بشأن عودة اللاجئين السوريين


 
>>