آلام في الصدر تستدعي الرعاية الصحية العاجلة

هناك سبعة أنواع من أوجاع الصدر لا يجب تجاهلها فهي تعد علامة على مشكلة صحية خطيرة.


ألم الصدر يمكن أن يحدث بسبب تلف أو التهاب في العضلات أو المفاصل أو العظام


الألم الحاد يمكن أن يكون ناتجًا عن التهاب عضلة القلب

لندن - يقول الخبراء إن هناك أنواعا من آلام الصدر، بعضها يعد مؤشرا خطيرا على مشاكل صحية تستدعي تدخلا طبيا عاجلا.
ألم يمتد لفترة من الزمن
يقول نيكولاس ليبر، طبيب القلب بجامعة ستانفورد والمتخصص في رعاية الأوعية الدموية إن الأطباء يشعرون بالقلق عندما يبلغ المريض عن ألم أو ضيق في الصدر يزداد سوءًا، خاصة أثناء الراحة، لأن هذا قد يكون علامة على وجود مشكلة في القلب.
ويمكن أن يتفاقم الألم الذي يشير إلى حالة القلب عند الانخراط في نشاط ما، مثل ترتيب السرير، ويتلاشى بسرعة عند التوقف عن النشاط.
الشعور وكأن شخصًا ما يجلس على صدرك
يمكن أن يكون سبب عدم الراحة في الصدر هو انسداد تدفق الدم إلى القلب، مما قد يؤدي إلى الذبحة الصدرية أو نقص تروية عضلة القلب المعروفة أيضًا باسم النوبة القلبية.
يقول ليبر إن هذا يمكن أن يشبه الضيق أو الثقل، كما لو كان شخص ما يجلس على صدرك، وفي بعض الأحيان قد يبدو أنه ألم شديد أو خفيف أو انزعاج، وفي مرات أخرى، قد تواجه أعراضًا مثل عدم الراحة الذي ينتشر في الفك أو أسفل الذراع اليسرى، وضيق التنفس، وعدم تحمل التمارين وخفقان القلب.
ألم حاد عند التنفس أو الاستلقاء على جانبك
يقول المختص في الأوعية الدموية والرئة إل فريز وفقا لموقع "فيستابوز" إنه إذا تفاقم الانزعاج عندما تتنفس بعمق أو عندما تستلقي على جانبك الأيسر، فقد يشير ذلك إلى التهاب التامور، وهو التهاب في كيس يحمل القلب، ويمكن أن يكون الألم الحاد ناتجًا أيضًا عن التهاب التامور والتهاب عضلة القلب واعتلال عضلة القلب أو أمراض القلب الخطيرة.

يمكن أن يكون ألم الصدر من الأعراض اليومية للقلق 

ألم عند الضغط على الصدر
يمكن أن يحدث ألم الصدر أيضًا بسبب تلف أو التهاب في العضلات أو المفاصل أو العظام أو الأنسجة الضامة، وقد يشير إلى أنك تتعامل مع عضلة متوترة أو ممزقة  أو ضلع مكسور أو التهاب غضروفي اضلعي، وهو التهاب في الغضروف حيث تلتصق أضلاعك عادة، بالإضافة إلى ذلك، إذا كان لديك سبب عضلي هيكلي للألم، فستكون دائمًا قادرة على الضغط على المنطقة وتكاثر الألم. 
ألم شديد في الكتف عند التنفس بعمق 
يمكن أن تسبب مشاكل الرئة بعض الضغط أو الألم في الصدر، وعادة ما ترتبط هذه العلامات بتنفسك أيضًا، ويزداد الانزعاج سوءًا مع التنفس العميق، وقد يشير إلى التهاب بطانة الرئتين، وقد تشعر أيضًا بألم في كتفك عندما يحدث هذا.
ستحتاج إلى دواء وعلاج علاجي موجه من أخصائي رعاية صحية لتخفيف الأعراض، ويتفاقم هذا النوع من عدم الراحة في الصدر عند استخدام المنطقة المصابة، ولكن ليس إذا كنت تستخدم جزءًا من الجسم، مثل استخدام ساقيك للمشي، وإذا توقفت عن تحريك المنطقة المؤلمة، فمن المحتمل أن يهدأ الألم.
حرقان في الصدر أو بالقرب منه
يمكن أن تسبب مشاكل الجهاز الهضمي ألمًا في الصدر يشبه الحرقة أو الضيق، ويمكن أن يسبب تمزق المريء أو ارتداد الحمض أو مرض القرحة الهضمية الشعور بعدم الراحة، وإذا تبين أن المشكلة في جهازك الهضمي، فمن المحتمل أن يصف لك طبيبك الأدوية اللازمة، وقد ينصحك بتجنب الوجبات الساخنة والثقيلة قبل النوم ورفع رأسك عند الاستلقاء.
ضيق مفاجئ وصعوبة في التنفس وخفقان القلب
يمكن أن يكون ألم الصدر من الأعراض اليومية للقلق أو يمكن أن ينشأ في سياق نوبات الهلع، حيث يكون مصحوبًا بصعوبة في التنفس وخفقان وتعرق، وقد يعتقد الكثير من الأشخاص الذين لم يسبق لهم التعرض لهذا الأمر أنهم مصابون بنوبة قلبية لأن الأعراض يمكن أن تكون متشابهة، ويمكن السيطرة على ضيق الصدر المرتبط بالقلق بالابتعاد أولا عن مسببات التوتر ومن ثم الاسترخاء.