أفضل فيلم قصير في دبي السينمائي يسافر الى 'كان'

'تقديم أفضل تجربة سينمائية لجمهور المهرجان'

أبوظبي - أعلنت إدارة "مهرجان دبي السينمائي الدولي" ان الدورة الجديدة ستقام في الفترة الممتدة من 7 إلى 14 ديسمبر/كانون الأول.

وأفاد القائمون على المهرجان بأن الفيلم الفائز بجائزة أفضل فيلم قصير في دبي السينمائي سيترشح مباشرة الى جوائز الأوسكار للعام 2017.

وبدأ المهرجان في استقبال طلبات المشاركة في المسابقة الرسمية للدورة الـ13 من الحدث السنوي الذي يجلب اهتمام عشاق السينما في العالم.

وقال مسعود أمرالله المدير الفني للمهرجان إن المهرجان يستقبل الأفلام الروائية وغير الروائية الطويلة والقصيرة من الإمارات وبقية الدول العربية، للتنافس على جوائز "المهر" التي تعتبر منصة التكريم الأساسية في المهرجان.

وأضاف أن باب المشاركة مفتوح للمخرجين العرب أو من ذوي الأصول العربية على أن يكون العمل قد أنتج بعد شهر سبتمبر/أيلول 2015.

وكان المهرجان العالمي اعلن جوائز دورته الثانية عشرة، وقد تميزت وفقا للنقاد بتنوعها.

وكانت ابرز الافلام المتوجة من مصر وتونس والجزائر.

وفي جوائز مسابقة المهر الإماراتي، فاز فيلم "ساير الجنة" بجائزة أفضل فيلم طويل، للمخرج سعيد سالمين.

وشهدت مسابقة المهر، في دورة العام الماضي من المهرجان، تنافس أكثر من 60 فيلماً عربياً "ما يعكس الاهتمام المتزايد بالأفلام العربية المستقلة".

وتعد جوائز "المهر" التي انطلقت عام 2006 المنصة الأقوى من نوعها على مستوى المنطقة المخصصة لتكريم ودعم السينمائيين العرب، حيث ساهمت منذ انطلاقها في تمهيد الطريق أمام العديد من المواهب العربية للوصول إلى المنصات العالمية، كان آخرها فيلم "عمر" للمخرج الفلسطيني هاني أبوأسعد الذي فاز بمهر أفضل فيلم روائي طويل في العام 2014، وترشح لدخول منافسات جوائز الأوسكار.

وانطلقت مسابقة "المهر الخليجي" للأفلام القصيرة العام الماضي لتشجيع صناع الأفلام في منطقة الخليج لتقديم قصصهم وابداعاتهم.

وفي جوائز المهر الخليجي القصير، فاز فيلم "بسطة" بجائزة لجنة التحكيم للمخرجة هند الفهاد، وذهبت جائزة أفضل فيلم للمخرج رزكار حسين عن فيلم "رئيس".

وفي جوائز المهر القصير، ذهبت جائزة لجنة التحكيم للمخرجة فايزة أمبا عن فيلم "مريم"، وأفضل فيلم إنتاج مشترك كان من نصيب فيلم "السلام عليك يامريم" للمخرج باسل خليل.

وفي فئة المهر الطويل فازت الممثلة المصرية منة شلبي بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "نوارة" من إخراج هالة خليل وشاركها البطولة كل من الفنان محمود حميدة وشيرين رضا وأمير صلاح الدين.

ودعا المهرجان في دورته الجديدة صناع الأفلام من البحرين والكويت وعمان وقطر واليمن الى جانب السعودية والعراق لتقديم أفلامهم الروائية وغير الروائية القصيرة، لتعريف الجمهور بشكل أوسع بقوة المواهب في منطقة دول الخليج العربي.

وقدم مهرجان دبي السينمائي الدولي برنامج "سينما العالم"، حيث عرض في دورته السابقة التي امتدت من 9 الى 16 ديسمبر/كانون الاول لعام 2015 باقة مختارة من أفضل الأفلام العالمية.

وقدم البرنامج 45 فيلماً مختلفاً لممثلين عالميين مشهورين، إلى جانب بعض من أفضل المخرجين والكتّاب والمنتجين الذين يعملون خلف الكواليس لتقديم أعمال فنية مميزة.

وكان المدير الفني لمهرجان دبي قال : "نحاول في مهرجان دبي السينمائي الدولي بشكل دائم أن نقدم أفضل تجربة سينمائية لجمهور المهرجان".

واضاف "لقد حقق برنامج "سينما العالم" نجاحاتٍ كبيرة، حيث أننا نعرض أفضل الأفلام العالمية، سواء المستقلة، أو المعروفة بانتاجها الضخم، أو الحائزة على جوائز، وأتمنى أن يحقق برنامج هذا العام النجاح نفسه، وينال إعجاب عشاق السينما".

وقال صناع برنامج "سينما العالم"، "لطالما قدم برنامج سينما العالم فرصاً كبيرةً بالنسبة لنا، فمن المهم أن تمثل الأفلام المشاركة ما نريد تحقيقه من خلال دبي السينمائي".

وشكل البرنامج منصة مهمة يتعرف من خلالها الجمهور على مجموعة متنوعة من الثقافات من مختلف أنحاء العالم.