أوبك تتوقع نموا قياسيا للطلب على النفط في 2021

توقعات منظمة الدول المصدرة للنفط تفترض عدم تحقق المزيد من المخاطر في الاتجاه النزولي في العام القادم مثل التوتر التجاري بين بكين وواشنطن وارتفاع مستويات الدين أو موجة ثانية من فيروس كورونا.


أوبك ترجح ارتفاع الطلب على النفط بـ7 ملايين برميل يوميا


تحسن الطلب على النفط في 2021 يبقى دون مستويات ما قبل كورونا

لندن - قالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في تقريرها الشهري إن الطلب العالمي على النفط سيرتفع بمستوى قياسي يبلغ سبعة ملايين برميل يوميا في 2021 مع تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة فيروس كورونا، لكنه سيظل أقل من مستويات 2019.

وهذا هو أول تقرير تصدره أوبك لتوقعاتها بشأن أسواق النفط في العام المقبل. وقالت إن التوقعات تفترض عدم تحقق المزيد من المخاطر في الاتجاه النزولي في 2021 مثل التوتر التجاري بين الصين والولايات المتحدة وارتفاع مستويات الدين أو حدوث موجة ثانية من حالات العدوى بكورونا.

وقالت أوبك في تقريرها "هذا بافتراض احتواء كوفيد-19 خاصة في الاقتصادات الكبيرة مما يسمح بتعافي الاستهلاك الخاص للأسر والاستثمار بدعم من إجراءات تحفيز ضخمة اتخذت لمكافحة الجائحة".

وأوضحت أن تحسن الطلب العام المقبل "لن يكون بالقدر الكبير وسيبقى دون مستويات ما قبل الأزمة (كورونا) خلال 2019".

وخفضت المنظمة توقعاتها لانكماش الطلب هذا العام إلى 8.9 ملايين برميل يوميا، أقل بنحو 100 ألف برميل يوميا عن توقعاتها ليونيو/حزيران الماضي.

وجاءت توقعات المنظمة في ظل الآمال بتعافي واستئناف الأنشطة الاقتصادية حول العالم، وانحسار تفشي كورونا.

وأشار التقرير إلى ارتفاع مخزونات النفط بالدول المتقدمة بمقدار 29.9 مليون برميل في مايو/أيار، إلى 3.167 مليارات برميل، بزيادة 210 ملايين برميل عن متوسط آخر خمس سنوات.

ورجحت أوبك انخفاض الإمدادات النفطية من خارج المنظمة بنحو 3.26 ملايين برميل يوميا، مقابل توقعات سابقة بانخفاض 3.23 مليون برميل.

وأورد التقرير انخفاض إنتاج دول أوبك بمقدار 1.89 مليون برميل على أساس شهري في يونيو/حزيران الماضي، إلى 22.27 مليون برميل يوميا. وجاءت نسبة الالتزام باتفاق خفض الإنتاج بأكثر من 100 بالمئة.

وفي ما يخص الأسعار، قالت أوبك إن أسعار النفط الخام واصلت ارتفاعها في يونيو/حزيران للشهر الثاني على التوالي "بالنظر إلى التحسن المستمر في أساسيات سوق النفط الخام والانخفاضات التدريجية في فائض المعروض العالمي".

وارتفعت قيمة سلة أوبك المرجعية بمقدار 11.88 دولارا على أساس شهري إلى 37.05 دولارا للبرميل بزيادة 47.2 بالمئة في يونيو/حزيران الماضي، فيما ارتفع خام برنت القياسي خلال الشهر بنسبة 35.8 بالمئة إلى 40.77 دولارا للبرميل.

وتجتمع الأربعاء اللجنة الوزارية لتحالف (أوبك+) للنظر في تمديد تخفيضات تاريخية بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا بموجب اتفاق ينتهي أجله بنهاية يوليو/تموز الجاري.