أول بطولة عالم لفورمولا إي تنطلق تحت الأضواء في الدرعية السعودية

في ظل اجراءات صارمة بسبب تداعيات فيروس كورونا، المملكة تستضيف باكورة جولات الموسم السابع من بطولة العالم لسباقات فورمولا المخصصة للسيارات الكهربائية 100 في المئة وأول دورة تنظم تحت مظلة الاتحاد الدولي للسيارات.


بطولة تحت الأضواء الكاشفة في شوارع مدينة الدرعية في سابقة في تاريخها


تم تجهيز المسار بتقنية ألياف بصرية ومصابيح ذات استهلاك منخفض تعمل بالطاقة المتجددة

الرياض - تستضيف مدينة الدرعية في المملكة العربية السعودية باكورة جولات الموسم السابع من بطولة العالم لسباقات فورمولا إي 2021، المخصصة للسيارات الكهربائية 100 في المئة وذلك للموسم الثالث تواليا، في ظل اجراءات صارمة بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وتقام الجولتان الأولى والثانية من سباقات "فورمولا إي" الجمعة والسبت تحت الأضواء الكاشفة في شوارع مدينة الدرعية، في سابقة في تاريخ البطولة حيث لم يسبق تنظيم سباق ليلي. وقد تم تجهيز المسار بتقنية ألياف بصرية ومصابيح ذات استهلاك منخفض، تعمل بالطاقة المتجددة، حيث تساهم في تخفيض استهلاك الطاقة بنسبة 50 بالمئة.

وكان الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" منح "فورمولا إي" صفة بطولة عالم حيث ستنظم هذا العام للمرة الاولى تحت مظلته وباعترافه.

وضمن هذا السياق، قال الفرنسي فريدريك إيسبينوس المدير الرياضي للبطولة العالمية ف "انه اعتراف أن تتحول (فورمولا إي) إلى "فيا" بطولة عالم بعد هذا الوقت القصير. مرت علينا 6 مواسم (انطلقت السلسلة للمرة الاولى موسم 2014-2015)، ما زلنا طفلا صغيرا ولكن تم الاعتراف بنا على اننا من الكبار".

وتابع "هو شيء مهم، ويتوجب علينا بعد اكتساب هذه الصفة أن نكون قادرين على توفير بطولة جميلة. لذا السبب نبذل قصارى جهدنا للحصول على روزنامة (كاملة)...".

وعن قرار مغادرة "أودي" و"بي،أم،دبليو" البطولة في نهاية الموسم الحالي قال "من الواضح انها مشكلة عندما يقرر الصانعون وضع حد لبرنامج، ولكنها توفر لنا أيضاً فرصة. نحن مقيدون بـ 12 فريقا، ومن الممكن أن تكون فرصة لاستقطاب ممثلين جدد لم يسبق لهم أن تواجدوا في سباقات السيارات".

وأكد إيسبينوس أن هناك محادثات مع العديد من صانعي السيارات وأن الهدف هو "استقطاب العديد من الصانعين الذين يصنعون سيارات كهربائية غير معروفة، إلى جانب الصانعين الكبار (مرسيدس، نيسان، بورشه، جاكوار، دي أس وماهيندرا)...".

وعن امكانية انضمام ماكلارين للبطولة في عام 2022 قال "هذا يعني انه لديهم مكانهم (في حال قرروا المشاركة)، وهذا يثبت جاذبية البطولة".

وكانت جائحة "كوفيد-19" أرخت بتداعياتها على البطولة العالمية فتم إلغاء العديد من السباقات وتبديل مواعيد أخرى، حيث اصدر المسؤولون عن البطولة روزنامة مبدئية تضمنت 8 جولات فقط، تبدأ في الدرعية وتنتهي في العاصمة التشيلية سانتياغو التي تستقبل الجولتين السابعة والثامنة (5-6 حزيران/يونيو).

وأكد المنظمون أنه سيتم الإعلان تباعا عن الجولات القادمة بدءا من فصل الربيع، وذلك استنادا إلى تطور فيروس كورونا، مع هدف تنظيم ما بين 13 إلى 14 سباقاً في مختلف مدن العالم عبر القارات الخمس.

ومن المرجح أن تنظم العاصمة المكسيكة، مكسيكو جولة تليها نيو يورك، قبل أن تتوجه المنافسات إلى آسيا وتحديدا إلى مدينة سانيا الصينية فعاصمة كوريا الجنوبية سيول، فيما ما زالت استضافة برلين ولندن قيد الدرس.

وفاز حامل اللقب البرتغالي أنطونيو فيليكس دا كوستا الذي يدافع عن ألوان "دي أس تيشيتا" الفائز بلقب الفرق الموسم الماضي، بلقب سباق الدرعية في نسخته الاولى في موسم 2018 - 2019، فيما احرز البريطانيان سام بيرد والكسندر سيمز سباقي موسم 2019 - 2020.