إيران تلعب بالنار في محاولة استهداف مدمرة بريطانية

مصادر صحيفة ديلي ميرور البريطانية تؤكد ان الحوثيين فخخوا قاربا إيرانيا لاستهداف المدمرة 'دانكان' عن بعد أثناء مرورها بالبحر الأحمر لكن القوات السعودية تمكنت من كشفه.


المدمرة البريطانية اعلنت حالة التاهب القصوى


القارب الايراني يمكن التحكم فيه عن بعد 4 اميال


الهجوم ستكون له تبعات وخيمة على ايران في حال نجاحه

لندن - كشفت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية ان السفينة الحربية "دانكان" المتجهة الى الخليج لدعم التواجد العسكري البريطاني هناك أعلنت حالة التأهب القصوى بعد العثور على قارب ايراني مفخخ في طريقها.

وقالت الصحيفة ان القارب الايراني كان محملا بكميات كبيرة من المتفجرات ولم يكن مأهولا ما يشير الى انه كان مهيئا للتفجير عن بعد.

وأوضحت مصادر الصحيفة ان القارب يمكن التحكم فيه عن بعد 4 اميال ويستطيع احداث ثقب في هيكل المدمرة البريطانية حال تفجيره لكن تمكن القوات السعودية من كشف القارب بعد رصده احبط محاولة الهجوم.

واتهمت مصادر الصحيفة الحوثيين الموالين لايران بالتورط في محاولة الهجوم على المدمرة "دانكان" في مياه البحر الأحمر.

وتوقع مراقبون ان استهداف المدمرة البريطانية كان سيؤدي الى عواقب وخيمة على ايران في حال نجاحه ومن الممكن ان يكون بداية انطلاق حرب في المنطقة خاصة وان الهدف هذه المرة عسكري وليس مدني على غرار المرات السابقة عندما تم استهداف ناقلات نفط.

وفي مايو/ايار الماضي تعرضت أربع سفن بينها ثلاث ناقلات للنفط لأضرار بسبب هجمات تخريبية قبالة سواحل الإمارات.

كما تعرضت ناقلتان نرويجية ويابانية لهجوم آخر في خليج عُمان في 13 يونيو/حزيران. واتهمت واشنطن ولندن الرياض طهران بتنفيذ تلك الهجمات، لكن الحكومة الإيرانية نفت بشدّ أي صله لها بالاعتداءات، فيما أظهر فيديو نشره الجيش الأميركي، عناصر من الحرس الثوري وهم يزيلون لغما لم ينفجر من إحدى الناقلتين اللتين تعرضتا لهجوم في بحر عُمان في محاولة لطمس معالم الجريمة الإرهابية.

وكان التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن قد أعلن في يوليو/تموز إحباط هجوم حوثي على سفينة شحن بزورق مفخخ مسير عن بعد في محاولة اعتداء يبدو انها ستتكرر.

وحاولت ايران استهداف ناقلة نفط بريطانية بعد قيام سلطات جبل طارق التابعة للتاج البريطاني باحتجاز ناقلة نفط إيرانية كانت متجهة الى سوريا.

استهداف ناقلات النفط في الخليج
ايران وحلفاؤها استهدفوا ناقلات النفط في الخليج باستعمال الغام بحرية

وكانت واشنطن أعلنت قبل أيام عن مبادرة تستهدف تشكيل حلف دولي موسع يتولى ضمان الملاحة البحرية في الممرات الحيوية للتجارة العالمية ولإمدادات النفط قبالة اليمن وإيران أي في مضيقي باب المندب وهرمز.
واعلنت الحكومة البريطانية الجمعة إرسال المدمرة "دنكان" الى الخليج لتعزيز تواجدها العسكري في المنطقة لحماية الناقلات البريطانية بعد التهديدات الايرانية.
وكانت الحكومة البريطانية اكدت الخميس، استعدادها لبحث أي طلب أميركي من شأنه دعم واشنطن في منطقة الشرق الأوسط. ورفعت بريطانيا مستوى أمن السفن إلى الدرجة 3 وهي أعلى درجة وذلك بالنسبة للسفن التي ترفع علم بريطانيا في المياه الإيرانية.
وتأجج التوتر بين إيران والولايات المتحدة على إثر تخفيض طهران بعض التزاماتها النووية بموجب الاتفاق النووي متعدد الأطراف المبرم في 2015.
واتخذت إيران تلك الخطوة الشهر الماضي مع مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق وإعادة فرض عقوبات مشددة على طهران لإجبارها على إعادة التفاوض بشأن برنامجها النووي، إضافة إلى برنامجها الصاروخي.