البحرين تودع مونديال اليد بهزيمة هامشية

بعد تجاوزه الدور الأول للمرة الأولى، المنتخب البحريني يدخل مع اليابان المنافسة وهما خارج المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة الأولى في الدور الرئيس الى ربع النهائي.


قطر تنتظر خدمة من الدنمارك لحجز بطاقتها

القاهرة - اختتم المنتخب البحريني مشاركته الرابعة في كأس العالم لكرة اليد، المقامة بنسختها السابعة والعشرين في مصر، بخسارة هامشية أمام نظيره الياباني 19-27 (الشوط الأول 12-19) في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية للدور الرئيس.

وبعد أن تجاوزت الدور الأول للمرة الأولى في رابع مشاركة لها في البطولة نتيجة فوزها الوحيد على جمهورية الكونغو الديمقراطية، دخلت البحرين مباراتها الإثنين واليابان وهما خارج المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة الأولى في الدور الرئيس الى ربع النهائي.

ونجح المنتخب الياباني في توديع البطولة بفوزه على نظيره البحريني بفضل 9 اهداف من تاتسوكي يوشينو، رافعا رصيده الى ثلاث نقاط بعد أن دخل الدور الرئيس وفي رصيده نقطة من الدور الأول بحسب النظام المعمول به والذي شهد مشاركة 32 فريقا للمرة الأولى عوضا عن 24.

وحسمت الدنمارك حاملة اللقب البطاقة الأولى في المجموعة قبل الجولة الأخيرة التي تجمعها الإثنين بكرواتيا.

وتنتظر قطر خدمة من الدنمارك، لأن فوز الأخيرة على كرواتيا وفوز المنتخب الخليجي على الأرجنتين لاحقا اليوم سيمنحه البطاقة الثانية في المجموعة.

وتتصدر الدنمارك بثماني نقاط بعد أن خرجت فائزة من جميع مبارياتها الخمس حتى الآن، فيما تحتل الأرجنتين المركز الثاني بست نقاط نتيجة فوزها المفاجىء في الجولة الماضية على كرواتيا التي باتت ثالثة (5 نقاط)، في حين تحتل قطر، وصيفة بطلة 2015 وبطلة القارة الآسيوية في النسخ الأربع الأخيرة، المركز الرابع (4 نقاط).

في مباراة هامشية أخرى في المجموعة الأولى التي حسمت بطاقاتها لصالح المجر وإسبانيا قبل الجولة الأخيرة، حقق المنتخب البرازيلي فوزا كاسحا على جاره الأوروغوياني 33-13 (الشوط الأول 18-7)، مودعا الدور الرئيس بثلاث نقاط، فيما أنهاه منافسه من دون أي نقطة.

وتلتقي لاحقا المجر (8 نقاط) وإسبانيا (7) على الصدارة، فيما تخوض ألمانيا وبولندا مواجهة شرفية (4 نقاط لكل منهما).