التعادل الإيجابي ينهي قمة ليفربول وسيتي

المباراة تنتهي بإهدار كيفن دي بروين ركلة جزاء ليتعادل مانشستر سيتي 1-1 مع حامل اللقب في مباراة قمة بالدوري الإنكليزي الممتاز.


هدفا المباراة من ركلة جزاء لمحمد صلاح وهدف التعادل لسيتي من غابرييل جيسوس


مدرب ليفربول سيكون أكثر سعادة بالنتيجة في ظل خسارته في آخر ثلاث زيارات إلى ملعب الاتحاد

مانشستر (إنكلترا) - أهدر كيفن دي بروين ركلة جزاء ليتعادل مانشستر سيتي 1-1 مع ليفربول حامل اللقب في مباراة قمة بالدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الأحد.
وجاء الهدفان، سواء هدف ليفربول من ركلة جزاء لمحمد صلاح، أو هدف التعادل لسيتي من غابرييل جيسوس، أو حتى ركلة الجزاء المهدرة خلال أول 45 دقيقة بين آخر بطلين للدوري الممتاز.
لكن الأداء تراجع بوضوح بعد الاستراحة، وانتهت المباراة بوجود ليفربول في المركز الثالث برصيد 17 نقطة من ثماني مباريات، وبفارق خمس نقاط عن سيتي صاحب المركز 11 الذي يملك مباراة مؤجلة.
وسيكون يورغن كلوب مدرب ليفربول أكثر سعادة بالنتيجة في ظل خسارته في آخر ثلاث زيارات إلى ملعب الاتحاد في الدوري، كما حافظ على التقدم على سيتي بفارق خمس نقاط.
وقال كلوب "الخطة دائما أن نبدأ بسرعة، ونحافظ على السرعة وننهي بسرعة لكن هذا ليس ممكنا باستمرار. سيتي فريق من طراز رفيع".
وأضاف "كانت مباراة مثيرة وتضمنت العديد من الأساليب الخططية داخل الملعب. أدى الفريقان بطاقة هائلة للضغط على المنافس واستغلال الفرص القليلة المتاحة. أعتقد أنها كانت مباراة من الطراز الأول".

ورد كلوب على إمكانية إشراك المتألق ديوجو جوتا بدلا من روبرتو فيرمينو بالدفع بالثنائي معا في تشكيلة هجومية، وبدأ اللقاء بقوة.
وتقدم ليفربول بهدف بعد مرور 13 دقيقة عندما تعرض ساديو ماني لخطأ داخل المنطقة من كايل ووكر ونفذ صلاح ركلة الجزاء بنجاح.
وأدرك سيتي التعادل في الدقيقة 31 عندما مرر دي بروين الكرة إلى جيسوس داخل المنطقة ليمهد الكرة لنفسه ويسدد قبل ترينت ألكسندر-أرنولد ويهز شباك الحارس أليسون.
وأضاع سيتي بعد ذلك فرصة للتقدم، قبل الاستراحة بثلاث دقائق، حيث أهدر دي بروين ركلة جزاء حصل عليها بعدما أرسل كرة عرضية لمست ذراع جو جوميز. واحتسبها الحكم بعد متابعة اللقطة في شاشة جانبية.
وسدد دي بروين الكرة قوية بجوار القائم مباشرة.
لكن إثارة الشوط الأول لم تتكرر بعد ذلك، واستحوذ سيتي على الكرة لكن دون صناعة العديد من الفرص الخطيرة.
وتألق إيدرسون حارس سيتي وأنقذ محاولة من ديوجو جوتا بينما أضاع جيسوس الكرة برأسه بعد كرة عرضية من جواو كانسيلو.
وقال بيب غوارديولا مدرب سيتي "عندما لا تستطيع الفوز في 80-85 دقيقة فلا يمكن أن تخسر. عندما تواجه منافسا مثل ليفربول، يجب أن تحاول الفوز، لكن لا يمكن الخسارة. كل فريق يعرف الآخر تماما".